الخليج الإماراتية: مصر تعود إلى عبد الناصر

الخليج الإماراتية: مصر تعود إلى عبد الناصر

الخليج الإماراتية: مصر تعود إلى عبد الناصر

تحدثت صحيفة الخليج الإماراتية عن الزيارة الأخيرة التي قامت بها أقطاب النظام إلى ضريح الجمال عبد الناصر، ومنهم رئيس الحكومة وبعض وزرائه مع تواجد رؤساء وممثلي بعض الأحزاب، والتي تعتبر الأولى منذ 42 عاماً.

 

وذكرت الكاتبة أمينة أبو شهاب أن الزيارة أعادت اسم عبد الناصر إلى الإعلام بلا حظر أو حجر عليه، وهو ما أكدته حركة “تمرد” بإعلان ناصريتها من خلال وجودها عند ضريح الزعيم الراحل، وقالت “لقد عادت مصر إذاً، لتحتضن الاسم الذي منذ مات صاحبه، كان موقعاً للسهام والنصال وحملات التشوية الضارية التي لم يشهد لها التاريخ مثيلاً، نظراً لكم الضخ المالي الذي وزع على المنابر الإعلامية والأقلام الأجيرة، حرق اسم عبد الناصر كان توطئة لمرحلة سياسية مختلفة في المنطقة العربية التي عاشت شعوبها وعياً وطنياً وقومياً عالياً في زمن عبد الناصر”.

 

وأكدت الكاتبة أبو شهاب أن الأيام أثبتت أن تجربة عبد الناصر لم تمت، حيث كتبت لنفسها حياة جديدة بسقوط كل الجمهوريات التي أعقبتها، بداية من جمهورية السادات وصولاً إلى جمهورية محمد مرسي مؤخراً، وختمت قائلة “عودة ناصر أو العودة إليه في هذا الظرف إنما هي عودة حتمية وطبيعية إلى التواصل مع تاريخ انقطع قسرياً بفعل قوى الخارج التي تآمرت على التجربة القومية العربية، حيث سقطت اليوم تلك الفواصل المصطنعة التي حالت دون تطور مصر ولعبها لدورها الحقيقي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث