هيئات ثقافية أردنية تطالب بإقالة وزيرة الثقافة

هيئات ثقافية أردنية تطالب بإقالة وزيرة الثقافة

هيئات ثقافية أردنية تطالب بإقالة وزيرة الثقافة

إرم– (خاص) من جمال القيسي

أصدرت “رابطة الكتّاب الأردنيين” و”رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين”، الأربعاء، بيانا حمل عنوان “الثقافة في خطر”، قال إنه: ” تلوح في آفاق المشهد الثقافي الأردني، رائحة مريبة، تستهدف في ما تستهدف حصار الثقافة والمثقفين والتعامل معهما كجسم غريب أو زائد”.

 

وطالب البيان بإقالة وزيرة الثقافة، الدكتورة لانا مامكغ، بعد قرارها، الثلاثاء، تجميد العمل بنظام التفرغ الإبداعي الذي يستفيد منه الكتاب والفنانون الأردنيون معنويا وماديا، بالتشارك مع الوزارة.

 

ويعتبر “التفرغ الإبداعي” تكريما للمبدعين الأردنيين المتفرغين وعلى الجانب المالي فإن “المتفرغ” يحصل على مكافأة مالية مقدارها 15 ألف دينار ( 20 ألف دولار) مقابل الانقطاع عاما كاملا لإنجاز مشروع في حقل متخصص كالرواية والقصة والشعر والفنون.

 

وتابع بيان”الثقافة في خطر” أنه “يبدو دخولنا المرحلة الأخطر من تجفيف مصادر وروافد العمل الثقافي من خلال إلغاء التفرغ الإبداعي، وما يعد بـ (ليل) لتصفية المجلات الثقافية المكرسة منذ عقود، وإلغاء صندوق دعم الثقافة، ووضع الوزارة والهيئات الثقافية الأخرى شبه الحكومية تحت رحمة غرباء طارئين على الثقافة والمثقفين”.

 

وأعلن البيان أن الهيئات الثقافية التي “قبلت على مضض شديد المستوى المتواضع من الدعم الثقافي على مدار السنوات السابقة فإنها تعلن رفضها المطلق للخطوات السابقة ولمجمل السياسات الحكومية والإعلامية ذات الصلة، بما فيها سياسات الوزارة وأمانة عمان والصحف اليومية” تجاه الجسم الثقافي.

 

وأكد البيان على أن “قامة الثقافة والمثقفين كانت وستبقى هي الأعلى، وستلجأ إلى أشكال الاحتجاج والاعتصام كافة حتى تحقيق مطالبها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث