البيان الإماراتية: أوباما ومكافأة الجاني

البيان الإماراتية: أوباما ومكافأة الجاني

البيان الإماراتية: أوباما ومكافأة الجاني

استغربت صحيفة البيان الإماراتية في رأيها حول شكر الرئيس الأميركي باراك أوباما لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بسبب ما أسماه النوايا الطيبة حول التوصل لاتفاق نهائي في المفاوضات مع الفلسطينيين.

 

وأكدت الصحيفة الإماراتية أن الرئيس الأميركي لا يتابع الاستفزازات اليومية التي يقوم بها ناخبو نتنياهو ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس والمسجد الأقصى، إلى جانب خطط التوسع في المستوطنات ومصادرة المزيد من أملاك الفلسطينيين، وهو ما يفسر طبيعة الفهم الأميركي لعملية السلام من زاوية الجلوس لأطول فترة ممكنة على طاولة المفاوضات، في حين تقوم إسرائيل بما تقوم به على الأرض.

 

وقالت الصحيفة إن الجانب الإسرائيلي يخطط للسيطرة على مناطق عديدة في الأراضي الفلسطينية، وأضافت “المخطط الإسرائيلي يهدف في النهاية إلى الاحتفاظ بالقدس الشرقية ضمن حدود دولة إسرائيل، وكذلك ضم المستوطنات وطرقها الالتفافية، والتي تشكل معظم أراضي الضفة الغربية، والسيطرة على منطقة الأغوار الحدودية مع الأردن لمنع التواصل الجغرافي”.

 

وختمت قائلة “من المؤكد أن فرصة السلام لا تزال سانحة، والمطلوب دولياً وأميركياً هو الضغط على الجانب الإسرائيلي، لا مكافأته على تفلته وتهربه من استحقاقات السلام”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث