مورينيو يغادر من مؤتمر صحفي راكضاً بسبب سؤال

مورينيو يغادر من مؤتمر صحفي راكضاً بسبب سؤال

مورينيو يغادر من مؤتمر صحفي راكضاً بسبب سؤال

بوخارست – ترك جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراته أمام ستيوا بوخارست بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم قبل نهايته في العاصمة الرومانية بعدما تعرض لأسئلة عديدة حول اختياراته للاعبين.

 

وشعر مورينيو الذي سيلعب فريقه في ضيافة ستيوا بالاستياء من أسئلة الصحفيين حول استبعاد لاعب الوسط كيفن دي بروين من التشكيلة.

 

وقال مورينيو إنه لم يشعر بالرضا عن أداء اللاعب البلجيكي أمام سويندون تاون الأسبوع الماضي في كأس رابطة الاندية الانجليزية ولا بمستواه خلال المران.

 

وأضاف مورينيو “لم أضمه للتشكيلة وهذا قراري. قراري يتوقف على ما يفعله اللاعبون في الملعب وعلى مستواهم في المران. لديكم عادة السؤال عن اللاعبين غير المنضمين للتشكيلة.”

 

وتابع مورينيو في إشارة إلى أسئلة في الأسابيع الماضية عن غياب خوان ماتا “هذا أمر رائع. لا أحد سألني عن ماتا. استمر الحديث لنحو ثلاثة أسابيع عن ماتا والآن بدأ الحديث عن كيفن دي بروين. أنتم لا تهتمون باللاعب الذي يشارك بل بمن لا يلعب.”

 

ووقف مورينيو بعد ذلك في المؤتمر الصحفي وقال “أراكم غداً” بينما ترك لاعبه فرانك لامبارد الذي جلس بجواره في المؤتمر.

 

وخسر تشيلسي بشكل مفاجيء على أرضه في الجولة الأولى بدوري ابطال اوروبا أمام بازل السويسري وسيفتقد جهود ادين هازارد بسبب الإصابة.

 

وحذر مورينيو قبل ذلك من التهوين من خطر الفريق الروماني وقال “ستيوا لديه القدرة على المنافسة في المجموعة والقتال على النقاط ومحاولة التأهل إلى الدور المقبل.”

 

وأضاف “إنه فريق جيد ومنظم لأنه يملك مدرباً جيداً لكننا خسرنا العام الماضي هنا وهذا شيء جيد بالنسبة لي.”

 

وخسر ستيوا مباراته الأولى في دوري الأبطال هذا الموسم 3-0 أمام شالكه الالماني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث