واشنطن بوست: حرب بريطانيا على الإباحية الإلكترونية

واشنطن بوست: حرب بريطانيا على الإباحية الإلكترونية

واشنطن بوست: حرب بريطانيا على الإباحية الإلكترونية

واشنطن – تناولت الصحيفة الأمريكية الحملة البريطانية على الإباحية على الإنترنت، وقالت “بدأت الحكومة البريطانية بقيادة المحافظين حملة صليبية لفرض القيود الصارمة على المواد الإباحية في العالم الغربي”.

 

وأضافت الصحيفة “الحملة تتبع الاغتصاب والقتل لاثنتين من الفتيات الصغيرات من قبل رجال مدمنين على ما يبدو على المواد الإباحية على شبكة الإنترنت.. وقد دفنت إحدى الفتاتين، وتبلغ من العمر 5 سنوات يوم الخميس بعد جنازة بثها التلفزيون”.

 

وتضيف الصحيفة أن المواد الإباحية بالفعل غير قانونية في بريطانيا.. ولكن يمكن الوصول إليها على نطاق واسع عبر ثغرات في القانون، وصفها رئيس الوزراء بأنها “تفسد الطفولة” و”تطبع العنف الجنسي ضد المرأة”، واعدا بهجوم شامل عليها، وسط مخاوف المعارضين من أن الحملة ستؤدي إلى تضييق حرية الإنترنت في واحدة من أكثر دول العالم انفتاحا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث