تونسي يشعل النار في نفسه خلال حملة للشرطة على الباعة المتجولين

تونسي يشعل النار في نفسه خلال حملة للشرطة على الباعة المتجولين

تونسي يشعل النار في نفسه خلال حملة للشرطة على الباعة المتجولين

 

تونس ـ قالت الشرطة التونسية إن أحد الباعة الجائلين اشعل النار في نفسه وفي خمسة من أفراد الشرطة السبت أثناء مشاركة قوات الأمن في حملة على هؤلاء الباعة.

 

وقال معاذ القروي رئيس منطقة شرطة العاصمة إن الشرطة كانت تنفذ حملة لضبط السلع المهربة والمقلدة في العاصمة تونس عندما هاجمهم عدد من الباعة الجائلين.

 

وأضاف القروي أن الباعة الجائلين هاجموا قوات الأمن بعنف وحاولوا قتل أفراد الشرطة وحرقهم.

 

وقال شهود عيان طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم إن أحد الباعة سكب البنزين على جسمه وعلى خمسة من أفراد الشرطة وسيارة شرطة لكن أحدا لم يلق حتفه ونجوا جميعا من الحادث.

 

وأعادت الواقعة إلى الأذهان واقعة إشعال محمد البوعزيزي النار في نفسه والذي أدت وفاته في ديسمبر/ كانون الأول 2010 إلى اندلاع الثورة التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي وامتدت في أنحاء العالم العربي.

 

وفي مارس/ اذار توفى رجل عاطل عن العمل متأثرا بجروحه بعد أن أشعل النار في نفسه. وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على عدد من الأشخاص وصادرت كمية كبيرة من العطور والسجائر المهربة خلال الحملة.

 

وضبطت الشرطة أيضا خلال الحملة العابا نارية مهربة.

 

وقال القروي إن البائع المتجول تعرض لحروق بالغة في حين نقل أفراد الشرطة الخمسة للعناية المركزة للعلاج من إصابات بالغة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث