حسن روحاني: محرقة النازية جريمة بحق اليهود

حسن روحاني: محرقة النازية جريمة بحق اليهود

حسن روحاني: محرقة النازية جريمة بحق اليهود

طهران – قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن النازيين ارتكبوا جريمة “تستحق الإدانة” ضد الشعب اليهودي لكنه أضاف أن الأمر متروك للمؤرخين لتحديد نطاق ما حدث.

 

وأبلغ روحاني محطة التلفزيون الإخبارية (سي.إن.إن) عندما سئل عما إذا كان يعتقد مثل سلفه محمود أحمدي نجاد أن المحرقة خرافة تاريخية أو أنه لا يعتقد ذلك فأجاب قائلاً “أنا لست مؤرخاً وعندما يتعلق الأمر بالحديث عن أبعاد المحرقة فإن المؤرخين هم الذين ينبغي أن يقولوا كلمتهم.”

 

وأضاف قائلاً وفقاً لترجمة الشبكة التلفزيونية لتعليقاته التي أدلى بهاء أثناء زيارة إلى نيويورك لإلقاء كلمة في الجمعية العامة للأمم المتحدة “لكن في المجمل يمكنني أن أقول لكم أن أية جريمة تحدث في التاريخ ضد الإنسانية بما في ذلك المحرقة التي أنشاها النازيون لليهود فهي جديرة بالاستنكار والإدانة.”

 

ووجه مسؤولون إسرائيليون انتقادات شديدة إلى روحاني -وهو رجل دين معتدل أبدى مفاتحات دبلوماسية تجاه الغرب- لإحجامه عن النأي بنفسه عن إنكار احمدي نجاد لمحرقة النازي. وتفادى روحاني الإجابة على نفس السؤال في مقابلة مع شبكة تلفزيون إن.بي.سي الأسبوع الماضي.

 

وأبلغ روحاني سي.إن.إن “أيا كان الجرم الذي اقترفوه بحق اليهود فنحن ندينه… إزهاق حياة الانسان شيء يستحق الإزدراء. لا فرق إذا كان هذا الإنسان يهوديا أو مسيحيا أو مسلما.”

 

لكن روحاني شن هجوماً على خصم إيران اللدود اسرائيل التي تأسست بعد الحرب العالمية الثانية كدولة لليهود في جزء من فلسطين تحت الإنتداب البريطاني.

 

وقال “من ناحية أخرى هذا لا يعني أنك يمكنك أن تقول إن النازيين ارتكبوا جرائم ضد جماعة ولذلك فإن تلك الجماعة الآن يجب أن تغتصب أرض جماعة أخرى وتحتلها… هذا أيضا عمل يجب إدانته.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث