سلام فياض: لاسلام بين سادة وعبيد

سلام فياض: لاسلام بين سادة وعبيد

سلام فياض: لاسلام بين سادة وعبيد

 رام الله – (خاص) من محمود الفروخ

 رغم اختفائه عن المشهد السياسي الفلسطيني منذ أن قدم استقالته، يواصل رئيس الوزراء الفلسطيني السابق الدكتور سلام فياض متابعة الأحداث السياسية الجارية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي ، وذلك بإبداء الملاحظات التي تهم الشان الفلسطيني.

 

 مما يشير إلى أن الدكتور فياض يواصل الحياة السياسية رغم تركه منصبه الإداري كرئيس للحكومة بعد أن شغل هذا المنصب لسبع سنوات متواصلة.

 

 و كتب فياض يقول في إحدى  تغريداته  “إن أصغر زيتونة تظل أكثر تجذراً من الاحتلال الإسرائيلي وجدرانه واستيطانه وأن الاحتلال الى زوال”.

 

  كما كتب أيضا لاءاته الثلاثة “لا سلام مع الاستيطان ولا سلام بين سجين وسجان ولا سلام بين سادة وعبيد”.

 

وبعد اعلان جون كيري عن العودة للمفاوضات كتب فياض يقول “لن يتحقق السلام إلا بإنجاز حقوق شعبنا بالعودة وتقرير المصير وتجسيد سيادته على ارض دولة فلسطين على كامل أرضه المحتلة 67 وعاصمتها القدس”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث