فان بيرسي وسواريز وجها لوجه في “أولد ترافورد”

فان بيرسي وسواريز وجها لوجه في "أولد ترافورد"

فان بيرسي وسواريز وجها لوجه في “أولد ترافورد”

لندن – (خاص) من أحمد نبيل

 

بعدما ظهر تأثير غيابه جلياً على تشكيلة مانشستر يونايتد في مباراة الديربي، يعود روبن فان بيرسي للملاعب في المباراة المرتقبة أمام ليفربول التي سيعود أيضاً خلالها النجم سواريز.

 

وغاب النجم الهولندي عن ديربي مانشستر على ملعب الإتحاد يوم الأحد بعد تعرضه لإصابة في الفخذ، غير أن المدير الفني ليونايتد أكد أن الإصابة لن تطول فترة غياب اللاعب.

 

وكان قرار استبعاد فان بيرسي من تشكيلة الفريق قد تم تأخيره للحظات الأخيرة من أجل إتاحة كافة الفرص لمشاركة اللاعب في الديربي، غير أنه من المتوقع أن يلحق المهاجم صاحب الـ 30- عاماً بلقاء كأس “كابيتال وان” أمام ليفربول الأربعاء أو في مباراة نهاية الأسبوع المقبل أمام ويست بروم في بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز.

 

وبدا مانشستر يونايتد بلا أنياب حقيقية أمام طوفان سيتي رغم وجود المهاجمين داني ويلبك وواين روني والنجم البلجيكي مروان فيلايني ضمن التشكيلة الأساسية للفريق، وذلك بسبب غياب فان بيرسي.

 

يأتي ذلك في الوقت الذي أنهى فيه مهاجم ليفربول الأوروغوياني الدولي لويس سواريز عقوبة الإيقاف عشر مباريات وسيعاود اللعب رسمياً عندما يحل فريقه ضيفاً على مانشستر يونايتد في الدور الثالث من المسابقة ذاتها.

 

وكان سواريز قد عض ذراع مدافع تشيلسي الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش أواخر الموسم الماضي فعاقبه الاتحاد الإنكليزي بالإيقاف 10 مباريات وذلك للمرة الثانية في أقل من سنتين بعد أن تفوه بعبارات عنصرية تجاه مدافع مانشستر يونايتد باتريس إيفرا وتم إيقافه حينها 8 مباريات.

 

ولا يدخل الفريقان مباراتهما في أفضل الأحوال، لأن ليفربول تعرض لأول خسارة له هذا الموسم بسقوطه على ملعبه أمام ساوثمبتون صفر-1 ليتنازل عن صدارة الدوري المحلي، في حين مني مانشستر يونايتد بهزيمة قاسية على يد جاره مانشستر سيتي 1-4.

 

ويخوض الفريقان عادة هذه المسابقة بتشكيلة من الصف الثاني، لكن سعيهما إلى تعويض الخسارتين الأخيرتين قد يدفع بالمدربين إلى إشراك تشكيلة قوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث