الجيش ينتشر في الضاحية الجنوبية بدلا من حزب الله

الجيش ينتشر في الضاحية الجنوبية معقل حزب الله

الجيش ينتشر في الضاحية الجنوبية بدلا من حزب الله

 

عمّان ـ كشفت مصادر لبنانية مطلعة لـ “إرم” عن أن قوات من الجيش اللبناني ستنتشر الإثنين في الضاحية الجنوبية لبيروت، بدلا من قوات حزب الله، التي انتشرت في الضاحية منتصف آب/اغسطس الماضي، إثر التفجير الضخم الذي هز الضاحية، وجرى تنفيذه في منطقة “رويس”، واسفر عن مقتل واصابة عدد كبير من المواطنين.

 

وتقول المصادر إن حزب الله توافق مع قيادة الجيش على أن تتولى قوات نظامية هذه المهمة بدلا من وحداته، التي أخذ المواطنون يستاؤون من طريقة تعاملها معهم، ويقر الحزب بأنه لم يتمكن من التوفيق بين دوره المقاوم، ودوره الأمني على مفترقات الطرق.

 

وتضيف المصادر أن الحزب تعرض لضغوط شعبية وحزبية، لكي يقوم بسحب قواته من نقاط تمركزها، لكثرة ما حصل من اشكالات مع المواطنين، بما في ذلك اشتباك وقع منتصف أيلول/ سبتمبر الجاري مع عرس فلسطيني، حين رفض العريس محاولة جنود حاجز تابع لحزب الله تفتيش عروسته.

 

وقد أسفر هذا الإشكال عن مقتل شاب فلسطيني وتوتر الأجواء جراء ذلك.

 

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث