الهند: إعدام المتهمين في قضية الإغتصاب الشهيرة

الهند: إعدام المتهمين في قضية الإغتصاب الشهيرة

الهند: إعدام المتهمين في قضية الإغتصاب الشهيرة

نيودلهي – أصدرت محكمة هندية اليوم الجمعة حكماً باعدام أربعة رجال أدينوا باغتصاب فتاة في حافلة ركاب في شهر ديسمبر كانون الأول الماضي في جريمة أثارت احتجاجات عارمة ونداءات واسعة النطاق بإعدام مرتكبيها.

 

ورفض القاضي يوجيش خانا الذي أدان الرجال هذا الأسبوع بجريمة الإغتصاب والقتل طلب محامي الدفاع بتخفيف الحكم.

 

وقال المحامي أ. ب. سينغ خارج قاعة المحكمة “حكم على الجميع بالاعدام.”

 

وكان المتهمون الأربعة قد استدرجوا الفتاة (23 عاماً) وصديقاً لها إلى حافلة أثناء عودتهما الى المنزل بعد مشاهدة أحد الأفلام وتناوبوا الإعتداء عليها مراراً وتعذيبها بقضيب حديد ثم ألقوا بها وبصديقها في الشارع وكانت عارية فاقدة الوعي تقريباً ثم توفيت في مستشفى في سنغافورة بعد أسبوعين.

 

وأصبحت الضحية رمزاً للمخاطر التي تتعرض لها المرأة في الهند التي تسجل فيها حالة اغتصاب كل 21 دقيقة.

 

وقال القاضي خانا “لقد هز ذلك ضمير المجتمع.”

 

وحكم على الأربعة بالإعدام على الرغم من التماسات محاميهم عدم التأثر بالضغوط الشعبية والسياسية وتجنب إصدار حكم لا يصدر إلا في أندر القضايا.

 

وصدر الحكم بعد محاكمة مغلقة استمرت سبعة أشهر انتحر خلالها متهم خامس بعد أن شنق نفسه داخل زنزانته. وحكم في وقت سابق على المتهم السادس الذي كان وقت الجريمة حدثاً تقل سنه عن 18 عاماً بالسجن ثلاث سنوات وهي العقوبة القصوى المسموح بها وفقاً لقانون الأحداث في الهند.

 

وأدت القضية إلى صدور قوانين رادعة في قضايا الإغتصاب في شهر مارس آذار الماضي وفتح النقاش للمرة الاولى بشأن الجرائم الجنسية في برامج التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي وفي بوليوود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث