فاينانشال تايمز: أوباما متناقض.. وبلاده عالقة في وحل الشرق الأوسط

فاينانشال تايمز: أوباما متناقض.. وبلاده عالقة في وحل الشرق الأوسط

فاينانشال تايمز: أوباما متناقض.. وبلاده عالقة في وحل الشرق الأوسط

تحت عنوان “المصداقية الأمريكية عالقة في رمال الشرق الأوسط” كتبت الصحيفة مقالاً افتتاحياً قالت فيه إن “عدم قدرة الرئيس باراك اوباما على استخدام خطاب متسق وتنفيذ خطط فعالة في الشرق الأوسط قد يقوض سلطاته داخليا وخارجيا”.

 

وأضافت “عدم الإتساق في السياسة الخارجية لأوباما ظهر جلياً في كلمته بمناسبة مرور 12 عاماً على أحداث 11 سبتمبر/ايلول التي بدأها بتبرير ضرورة تنفيذ الضربة الأمريكية لعقاب دمشق.. ثم اختلط خطابه فيما بعد بالحديث عن الحلول الدبلوماسية والمبادرات الدولية وضرورة عدم التدخل لإزاحة ديكتاتور آخر بالقوة”.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن “فشل الادارة الامريكية في السياسة الخارجية سيكون له انعكاسات كبيره على الفشل داخلياً حتى فيما يتعلق بتمرير الميزانية والبرنامج الصحي الجديد الذي يروج له اوباما”، مضيفة أن الرئيس أصبح في مواجهة حفنة من الجمهوريين الذين سيعملون على إفشال خططه الداخلية، مستخدمين في ذلك تفاوت مواقفه الخارجية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث