واشنطن بوست: شحنات أسلحة أمريكية وصلت للمعارضة السورية

واشنطن بوست: شحنات أسلحة أمريكية وصلت للمعارضة السورية

واشنطن بوست: شحنات أسلحة أمريكية وصلت للمعارضة السورية

كشفت الصحيفة الأمريكية أن وكالة الاستخبارات المركزية بدأت في إيصال الأسلحة إلى الثوار في سوريا، وإنهاء أشهر من التأخير في توصيل “المساعدات الفتاكة” التي كانت إدارة أوباما وعدت بها، وفقاً لمسؤولين أمريكيين وشخصيات سورية.

 

وقالت الصحيفة “بدأت الشحنات في التدفق على البلاد على مدى الأسبوعين الماضيين، جنباً إلى جنب مع شحنات منفصلة من وزارة الخارجية تشمل السيارات وغيرها من المعدات، وهو ما يمثل تصعيداً لدور الولايات المتحدة في سوريا”.

 

وأضافت الصحيفة “شحنات الأسلحة، التي تقتصر على الأسلحة الخفيفة والذخائر الأخرى التي يمكن تعقبها، وصلت الى سوريا في لحظة من التوتر الشديد من تهديدات الرئيس أوباما بشن ضربات صاروخية لمعاقبة نظام بشار الأسد لاستخدامه المزعوم للأسلحة الكيميائية في هجوم قاتل قرب دمشق الشهر الماضي”.

 

وتابعت تقول “رغم أن إدارة أوباما أشارت منذ أشهر إلى أنها تعتزم زيادة مساعداتها للمتمردين السوريين، فقد تخلفت تلك الجهود بسبب التحديات اللوجستية التي ينطوي عليها تقديم المعدات في منطقة حرب ومخاوف المسؤولين أن أي مساعدة يمكن أن تصل إلى أيدي الجهاديين”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث