مكين يريد إطاراً زمنيا لسوريا لتسليم أسلحتها الكيماوية

مكين يريد إطاراً زمنيا لسوريا لتسليم أسلحتها الكيماوية

مكين يريد إطاراً زمنيا لسوريا لتسليم أسلحتها الكيماوية

 

واشنطن- قال السناتور الأمريكي الجمهوري البارز جون مكين الثلاثاء أنه يعمل على تعديل مشروع قرار للكونغرس يجيز إستخدام القوة العسكرية في سوريا ليشمل إطاراً زمنياً “صارما” يتعين على سوريا أن تسلم خلاله أسلحتها الكيماوية.

 

ويأتي التعديل إستجابة للتطورات الدبلوماسية الجديدة التي بلغت مرحلة مهمة أمس بموافقة روسيا على العمل على إقناع سوريا بتسليم أسلحتها الكيماوية لتجنب التعرض لضربة عسكرية أمريكية.

 

وقال مكين لتلفزيون (سي.بي.اس) أنه “متشكك للغاية” في مثل هذا الحل الدبلوماسي لكن “سيكون من الخطأ عدم اتباع هذا الخيار”.

 

وأضاف “بعضنا يعمل بالفعل على تعديل مشروع قرار للكونغرس ليشمل اطارات زمنية صارمة وارشادات صارمة يتعين اتباعها في اطار تفويض الرئيس” باستخدام القوة العسكرية.

 

ولم يكشف مكين عن معلومات محددة تذكر بخصوص هذا الاجراء لكن مشرعين اخرين يطرحون مقترحات تشترط مرور فترة زمنية محددة قبل السماح للرئيس باراك أوباما باتخاذ اجراءات أخرى قد تتضمن ضربات جوية.

 

ويروج عضوا مجلس الشيوخ الديمقراطيان جو مانشين وهايدي هيتكامب لاقتراح بديل يمهل حكومة الأسد 45 يوما لتوقيع اتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية وبدء عملية تسليم اسلحتها.

 

وقالت سوريا الثلاثاء أنها قبلت الإقتراح الروسي أن تسلم أسلحتها الكيماوية لتفادي التعرض لهجوم عسكري أمريكي رغم ان طائراتها الحربية قصفت مواقع لمقاتلي المعارضة في دمشق.

 

وقال مكين لقناة (سي.ان.ان) ان التغييرات التي يقترحها قد تقدم كتعديل وستتطلب “ارشادات وتقديم تقارير ومستهدفات يتعين الوفاء بها.”

 

وأضاف مكين انه يتعين ارسال مراقين دوليين على الفور إلى مواقع الأسلحة الكيماوية السورية وتأمين مخزوناتها على الفور ريثما يصوغ المجتمع الدولي اتفاقا للسيطرة على تلك الأسلحة والتخلص منها.

 

وقال مكين لتلفزيون (سي.بي.اس) “اذا كان (الأسد) جادا فليسمح بجخول المراقبين الى هناك على الفور. نحن نعرف المواقع التي توجد بها الأسلحة الكيماوية وكيف يمكن وضعها تحت السيطرة على الفور.”

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث