قوى مصرية: اقتحام الأقصى مسؤولية فتح وحماس

قوى مصرية: اقتحام الأقصى مسؤولية فتح وحماس

قوى مصرية: اقتحام الأقصى مسؤولية  فتح وحماس

 القاهرة – (خاص) عمرو علي

قال الدكتور عفت السادات رئيس حزب السادات الديمقراطي أن ما حدث من اعتداءات من قوات الاحتلال والمستوطنين اليهود على المسجد الأقصى، ناتج في المقام الأول عن الصراع الذي دخلت فيه حركتا فتح وحماس ونسيانهم القضية الفلسطينية والتفرغ لمحاولة كل حركة القضاء على الأخرى، مطالباً الحركتين بالكف عن إضاعة الفرص، والعمل على تحقيق طموحات الشعب الفلسطيني .

 

وانتقد السادات موقف الجامعة العربية والأمم المتحدة من القضية الفلسطينية، مؤكداً أنهما ساهمتا في الظلم الذي وقع على المواطن الفلسطيني إزاء صمتهم على أفعال اسرائيل الوحشية والمتكررة تجاه أبناء الشعب الفلسطيني أصحاب الأرض .

 

من جانبه أدان المهندس محمد صلاح زايد، رئيس حزب النصر الصوفي، محاولات بعض الجماعات اليهودية من اقتحام ساحات المسجد الأقصى صباح الأربعاء، محذراً من تلك التصعيدات الخطيرة والتي تتحملها الحكومة الإسرائيلية وحدها.

 

وقال زايد، في بيان للحزب، إن الاعتداء على المسجد الأقصى أو أي مقدسات إسلامية كانت أو مسيحية في فلسطين هي اعتداء على كل المسلمين والمسيحيين في العالم العربي والإسلامي.

 

وطالب زايد، الأمة العربية بالتوحد ولم الشمل لمواجهة الاعتداءات الإسرائيلية، ووضع حد للانتهاكات اليومية التي تحدث للفلسطينيين كل يوم، على مرأى ومسمع من العالم الغربي بدون أي إدانات لتلك الاعتداءات.

 

ودعا زايد، الشعب الفلسطيني بكافة فصائله، بعمل مصالحة حقيقية وتنحية الخلافات جانباً، للحفاظ على المسجد الأقصى والحذر مما يحيط به، وكذلك ما يحاك من محاولات لتهويد القدس عاصمة الدولة الفلسطينية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث