روسيا تدعم ضرب سوريا إذا ثبت استخدام الكيماوي

روسيا تدعم ضرب سوريا إذا ثبت استخدام الكيماوي

روسيا تدعم ضرب سوريا إذا ثبت استخدام الكيماوي

موسكو – قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان روسيا قد توافق على عملية عسكرية في سوريا إذا ثبت أنها نفذت هجمات باسلحة كيماوية لكن على أن تجرى مثل هذه العملية بموافقة الأمم المتحدة.

 

وفي مقابلة مع وكالة أسوشييتد برس والقناة الأولى بالتلفزيون الروسي نشرت على موقع الكرملين على شبكة الإنترنت اليوم الأربعاء قال بوتين إن الهجوم الكيماوي الذي وقع يوم 21 اغسطس آب على مشارف دمشق قد يكون من اختلاق جماعات “مرتبطة بتنظيم القاعدة”.

 

وقال بوتين في المقابلة التي اجريت امس الثلاثاء واذيعت قبل يوم من بدء قمة زعماء مجموعة العشرين التي ستستمر يومين في سان بطرسبرج ان روسيا ستواصل الالتزام بعقود السلاح مع سوريا.

 

وعندما سئل بوتين عما اذا كانت روسيا ستوافق على العمل العسكري اذا ثبت ان دمشق شنت الهجوم الكيماوي أجاب “لا استبعد ذلك.”

 

وقال “وفقا للقانون الدولي فإن مجلس الامن التابع للامم المتحدة هو وحده من يمكنه اجازة استخدام القوة ضد دولة ذات سيادة. وأي اساليب أو وسائل اخرى لتبرير استخدام القوة ضد دولة مستقلة ذات سيادة غير مقبول.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث