البورصة المصرية ترتفع وتتجاهل الأزمة السورية

البورصة المصرية ترتفع وتتجاهل الأزمة السورية

البورصة المصرية ترتفع وتتجاهل الأزمة السورية

القاهرة (خاص) من محمد عز الدين

 

ارتفع مؤشر البورصة المصرية الرئيسي EGX 30 عند الإغلاق بنسبة 0.8% مسجلاً 5267.7 نقطة، كما صعد مؤشر EGX 70 بنسبة 1.36% مسجلا 441.5 نقطة.

 

وعادت تحركات الأجانب للنشاط الخميس مع اتجاههم للبيع بصافي 33 مليون جنيه، وارتفعت حصتهم السوقية إلى 26%.

 

وحسب محللون ماليون، اتجه المستثمرون العرب للشراء بصافي 4 مليون جنيه، وبلغت حصتهم السوقية 6%، وبلغت صافي مشتريات المصريين 29 مليون جنيه، مع استحواذهم علي 68% من التعاملات.

 

وأرجع سماسرة اتجاه المؤسسات المحلية للشراء والذي أعاد الثقة للأفراد في عمق السوق لرهانها على آدائها على المدى المتوسط، على أقل تقدير، خاصة أنها تتداول على أسعار تقل عن قيمها العادلة، وجاء ظهور القوى الشرائية ضعيف لانتظار اتجاه الأسعار لمزيد من الهبوط، لاقتناصها من الأجانب، ما جعل حجم التعامل هزيل، اليوم، حيث بلغ 223 مليون جنيه.

 

وقال متعاملون: “إن عودة القوى الشرائية، الخميس، جاء نتيجة لتماسك الجبهة الداخلية المصرية، وإظهار “الخارجية” لموقفها المعارض لضرب سوريا علي الرغم من التحفظات الصريحة علي انتهاكات نظام الرئيس السوري بشار الأسد”.

 

وقاد البورصة سهم (التجاري الدولي) بقيمة 32 مليون جنيه مثلت 4% من الإجمالي، وارتفع السهم بنسبة 0.8% مسجلاً 35.3 جنيه، وكان قطاع الخدمات المالية الأنشط، مع تحقيقه مكاسب معتدلة جماعية شملت (هيرمس) بنسبة 1.2% مسجلا 8.08 جنيه, وارتفع (بايونيرز) بنسبة 0.5 % مسجلا 3.9 جنيه.

 

واتجهت باقي الأسهم الكبرى للصعود، ومنها (العز للحديد) بنسبة 1.3% مسجلا 11.14 جنيه, وارتفع سهم (اوراسكوم تليكوم) بنسبة 1.2% مسجلا 4.26 جنيه.

 

واتجهت الأسهم المتوسطة للصعود أيضا, وكان أنشطها (القناة للتوكيلات) بتعاملات 5 مليون جنيه، مع ارتفاعه بنسبة 1.5% مسجلا 10.1 جنيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث