سوريا تتحدى الغرب بإظهار أدلة حول استخدام الكيماوي

سوريا تتحدى الغرب بإظهار أدلة حول استخدام الكيماوي

سوريا تتحدى الغرب بإظهار أدلة حول استخدام الكيماوي

 

دمشق ـ جدد وزير الخارجية السوري وليد المعلم الثلاثاء نفي بلاده استخدام الأسلحة الكيماوية، قائلا أتحدى الغرب أن يظهر الأدلة التي تثبت استخدام الجيش السوري للأسلحة الكيماوية في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

 

وأضاف المعلم، خلال مؤتمر صحفي عقده في دمشق، إن سوريا ستمضي في حملتها العسكرية رغم احتمال شن ضربات أجنبية على أراضيها.

 

وذكر الوزير السوري أن أي ضربة عسكرية ضد بلاده ستخدم اسرائيل أولا، ومصالح جماعات لها صلات بتنظيم القاعدة مثل جبهة النصرة، ثانيا.

 

وأكد المعلم إن الجهود العسكرية للحكومة السورية لن تتوقف حول دمشق.

 

وأضاف “إذا كانوا يعتقدون أن هذه الضربة العسكرية سوف تؤثر على الجهد العسكري الجاري حاليا في الغوطة أؤكد أنها لن تؤثر إطلاقا، الجهد العسكري لن يتوقف”.

 

وهاجم المعلم الجامعة العربية وعبر عن استخفافه بدورها في الأزمة السورية، معربا عن دهشته من أن يطرح سؤال حول الجامعة العربية قائلا بانه لا يرى هذه الجامعة موجودة  

 

وقال المعلم علينا أن نؤمن بالنصر، وبان بلاده ستدافع عن نفسها ضد اي ضربة عسكرية محتملة.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث