علي ناصر: فئة الإرهاب بمصر لا تشرفنا كعرب ومسلمين

علي ناصر: فئة الإرهاب بمصر لا تشرفنا كعرب ومسلمين

علي ناصر: فئة الإرهاب بمصر لا تشرفنا كعرب ومسلمين

عدن – (خاص) من عبداللاه سُميح

قال رئيس اليمن الديمقراطي الأسبق علي ناصر محمد في تعليقه على الأحداث التي تشهدها مصر: “إن الشعب المصري وجيشه وشرطته يقفون الآن في مواجهة فئة قليلة تتبنى الفكر الإرهابي، وتنتهجة، وهي فئة لا نتشرف بانتمائها للوطن العربي والإسلامي” على حد قوله.

 

مشيداً – في تصريح وزع على وسائل الإعلام المحلية باليمن وحصلت “إرم” على نسخة منه –  بالدور الكبير الذي قام به خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ووزير خارجيته سمو الأمير سعود الفيصل في تغيير مواقف عدد من دول الاتحاد الأوروبي تجاه ما يحدث مصر.

 

وأكد رئيس جنوب اليمن الأسبق والمقيم بالقاهرة على أهمية بيان خادم الحرمين الشريفين كونه صادراً عن زعيم عربي مسلم يكنّ له العالم كله الاحترام والتقدير، ليس فقط لكونه ملك دولة لها مكانتها الروحية السامية في وجدان المسلمين في كافة أرجاء المعمورة إلى جانب الثقل الاقتصادي والإستراتيجي والجيوسياسي الذي تتمتع به وأيضًا لما عُرف عن خادم الحرمين الشريفين من مواقف ومبادرات خيّرة وآراء مستنيرة على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي تعكس حكمته وعقلانيته واعتداله وإنسانيته.

 

مضيفاً: نتمنى أن تكون تصريحات السيد بان كى مون الأمين العام للأمم المتحدة بداية لإدراك أن ما يحدث في مصر هي مواجهة من الشعب والجيش والشرطة للإرهاب.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث