الشيخ منقارة: أنا بريء من تفجيري طرابلس

الشيخ منقارة: أنا بريء من تفجيري طرابلس

الشيخ منقارة: أنا بريء من تفجيري طرابلس

بيروت – (خاص) من هناء الرحيم 

أوقف فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي الشيخ أحمد الغريب، وهو مقرب من أحد الأجنحة في حركة التوحيد الإسلامي (الشيخ هاشم منقارة)، للتحقيق معه حول مدى علاقته بمعلومات أمنية أوردت أسمه قبل حصول التفجيرين، ولا تزال التحقيقات معه جارية بمواكبة من القضاء المختص.

 

وأوضحت المعلومات الأمنية أن قوة من الفرع دهمت منزله في بلدة المنية، وصادرت منه بندقية حربية وجعباً عسكرية وقنبلة يدوية، وإن التحقيقات في مرحلتها الأولى ومن السابق لأوانه توجيه أي تهمة إليه، قبل التأكد من أنها مدعومة ولا يمكنه إنكارها، فيما نفى منقارة التهم الموجهة إليه وقال إنه “بريء من التفجيرين”.

 

وحول ما تردد من أنه تم العثور على هيكل لسيارة من نوع “فورد” رباعية الدفع زيتية اللون، كان حاول سائقها أن يركنها أمام المبنى الذي يقيم فيه المدير العام السابق لقوى الأمن الداخلي اللواء أشرف ريفي في مقابل مسجد السلام لكن أحد حراس الأخير منعه من ركنها، أوضحت معلومات أمنية أن هذه السيارة كانت متوقفة في جوار المسجد، وأن الانفجار قذفها الى الشارع الآخر، فاستقرت أمام منزل ريفي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث