إنسان العصر الحجري كان يحب التوابل والثوم

إنسان العصر الحجري كان يحب التوابل والثوم

إنسان العصر الحجري كان يحب التوابل والثوم

أبو ظبي- يبدو أن الحضارات البشرية ما قبل التاريخ في شمال أوروبا كانت تحب إعداد الطعام الحار اللاذع، باستخدام الثوم والخردل والتوابل، منذ آلاف السنين في ذروة تجارة التوابل العالمية، بحسب دراسة جديدة.

 

فقد درس فريق من الباحثين بقايا وجدت داخل أواني الطهي القديمة وعثروا على آثار من التوابل على شظايا الفخار، التي يبلغ عمرها نحو 6200 عام من المواقع الأثرية في الدنمارك وألمانيا، ويعود تاريخها إلى العصر الحجري الحديث.

 

وقال مؤلف الدراسة هايلي شاول، عالم الآثار في جامعة نيويورك، “خلال الانتقال من حقبة الصيد إلى الزراعة أصبح البشر يعتمدون على ثقافة الطهي المنزلية.. هذا يأخذ الطريقة التي ينظر فيها الناس إلى الغذاء في عصور ما قبل التاريخ في اتجاه مختلف تماما”.

 

وهناك طريقتان أساسيتان يعتقد العلماء أنهما شكلتا ممارسات الطهي القديمة، الأولى فرضية مهيمنة مفادها أن الجوع جعل الصيادين يتخذون قرارات بشأن الغذاء على أساس مقدار الطاقة التي يمكن الحصول عليها، والثانية فكرة منفصلة يمكن أن توحي أن الغذاء كان له آثار اجتماعية، أدت إلى تواصل الناس عن طريق الطبخ بتقنيات أكثر تطورا.

 

وقال شاول “الأدلة من استخدام التوابل تشير بالتأكيد إلى أن السعرات الحرارية ليست هي الشيء الوحيد الذي يعتد به في الطبخ، وربما فهم الناس قيمة ما كانوا يطبخون مع بعضهم البعض”.

 

وحلل الباحثون بقايا داخل أواني الطبخ القديم، ووجدوا مكونات لا تزال مماثلة للنباتات في العصر الحديث مثل تلك التي تنتج بذور الخردل والثوم، والتي لديها امكانات إعطاء نكهة الفلفل.

 

ومن خلال تحليل شظايا الفخار، كشف الباحثون عن بقايا السمك والدهون الحيوانية، وكذلك بقايا النباتات النشوية، التي يمكن أن تشير إلى استخدام الخردل والثوم لنقع اللحوم قبل طبخها.

 

وفحص الباحثون عينات الفخار من ثلاثة مواقع في الدنمارك وألمانيا، من كلا المناطق على طول الساحل والداخل. وتشير النتائج إلى أن نكهة الطعام مع البهارات هي ممارسة معتمدة في الطهي القديم، وكانت حاضرة في الحضارات الأوروبية الشمالية قبل فترة طويلة من بداية تجارة التوابل.

 

وقال شاول إن “تتبيل الطعام لديه تقليد أطول بكثير مما كنا نعتقد سابقا.. لقد وجدنا أن استخدام التوابل ربما يسبق ثورة الزراعة.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث