إيران تدين استخدام السلاح الكيماوي في سوريا

إيران تدين استخدام السلاح الكيماوي في سوريا

إيران تدين استخدام السلاح الكيماوي في سوريا

طهران – تحدث الرئيس الإيراني حسن روحاني، لأول مرة السبت، عن استخدام “عناصر كيماوية” في سوريا، وذلك بعد أيام على الاتهامات التي وجهتها المعارضة السورية لنظام الرئيس بشار الأسد بشن هجوم كيماوي قرب دمشق أدى إلى مقتل المئات.

 

وقال روحاني إن “الوضع السائد اليوم في سوريا ومقتل عدد من الأشخاص الأبرياء بسبب عناصر كيماوية أمر مؤلم جداً”، بحسب ما أورد موقع الحكومة، مضيفاً أن إيران- التي كانت ضحية أيضاً لهجمات كيماوية خلال حربها مع العراق (1980-1988)- “تدين بشدة استخدام أسلحة كيماوية”.

 

إلا أن روحاني لم يذكر من الجهة المسؤولة عن مجزرة الغوطة، لكن الناطق باسم الخارجية الإيرانية، عباس عراقجي، أعلن الخميس أنه إذا تأكدت المعلومات عن استخدام أسلحة كيماوية فسيكون مسلحو المعارضة السورية هم المسؤولون عن ذلك.

 

يأتي هذا في الوقت الذي وصلت فيه انجيلا كين ممثلة الأمم المتحدة السامية لشؤون نزع السلاح إلى سوريا للحث على السماح لمفتشي الأمم المتحدة بالوصول إلى موقع يشتبه بتعرضه لهجوم بأسلحة كيماوية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث