السفارة المصرية في بنغلادش تتعرض للتهديد

السفارة المصرية في بنغلادش تتعرض للتهديد

السفارة المصرية في بنغلادش تتعرض للتهديد

داكا- صرحت شرطة بنغلادش ومسؤولون في السفارة المصرية في داكا إن السفارة أغلقت الأربعاء القسم القنصلي فيها حتى نهاية الشهر وذلك بعد تلقيها تهديد بوجود قنبلة احتجاجا على مقتل مؤيدين لجماعة الاخوان المسلمين في مصر.

 

وقال رفيق الإسلام وهو مسؤول كبير بالشرطة في الحي الدبلوماسي بداكا إنه جرى تعزيز الأمن خارج السفارة.

 

ونقل رفيق الإسلام عن خطاب التهديد قوله “أوقفوا الإبادة الجماعية للاخوان ومؤيدي (الرئيس المصري الذي عزله الجيش محمد) مرسي وإلا فبالنياية عن بنجلادش أحذركم من وقوع أمر خاطئ.”

 

وأضاف “ستنسف السفارة مثلما حدث في ليبيا وستتعرض إلى هجوم بالأسلحة مثل باكستان إذا لم تتوقف الفظائع على الاخوان ومؤيدي مرسي.”

 

وتعاني مصر من أسوأ صراع دام في تاريخها الحديث حيث سقط زهاء 900 قتيل بينهم مئة من الشرطة والجيش بعدما فضت قوات الأمن اعتصامين لمؤيدي مرسي في القاهرة والجيزة يوم 14 أغسطس اب.

 

وقال متحدث بإسم تحالف موال للإخوان في مصر إن عدد القتلى بين أنصار مرسي بلغ نحو 1400.

 

وقتل متشددون 15 شخصا في تفجير قنبلتين بالسفارة المصرية في العاصمة الباكستانية في عام 1995. وكانت قنبلة ألحقت ضررا بواجهة القنصلية المصرية في مدينة بنغازي بشرق ليبيا السبت.

 

ولم يتضح على الفور المسؤول عن تهديد السفارة المصرية في داكا الأربعاء. وتوجد جماعات إسلامية محظورة عدة في بنجلادش لكن لم تتعرض المصالح المصرية لتهديدات من قبل.

 

وقال رفيق الاسلام إن خطاب التهديد أرسل عبر البريد الالكتروني من منطقة فارمجيت المزدحمة في المدينة واحتوى على رقم هاتف محمول.

 

وأضاف “يحاول فرعنا الخاص التعرف على هوية صاحب التليفون المحمول.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث