فتوي سلفية بتحريم التظاهر الإسلامي بالشارع

فتوي سلفية بتحريم التظاهر الإسلامي بالشارع

فتوي سلفية بتحريم التظاهر الإسلامي بالشارع

القاهرة – (خاص) من أحمد المصري

 

أفتي الدكتور صلاح الصاوي القيادي بالدعوة السلفية في مصر بأنه لا يجوز التظاهر في الميادين من قبل التيار الاسلامي في ظل الأوضاع الراهنة ، لأن التظاهر يؤدي إلى الهلكة المستيقنة ، مؤكداً أن التدخل الدولي هو تمزيق الوطن ، وتحويله إلى دويلات .

 

قال الصاوي في فتواه “إن الأصل في التظاهر التعبير عن رأي في صورة مسيرات جماعية للشكاية من مظلمة ، فلا بأس بالتنازل عن بعض الحقوق من أجل استنقاذ بقيتها، مثلما أتلف العبد الصالح السفينة لكي تنجو من الملك الظالم.

 

فإذا كان التظاهر لا يعني إلا الهلكة المستيقنة فينبغي أن يتجه التفكير إلى بدائل أخرى تعصم الدماء، أو تقلل مفاسد سفكها وانتهاكها، كالتظاهر الالكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي، وفضح الممارسات القمعية من خلال اليوتيوب، ونحوه، وجمع التوقيعات المليونية.

 

وكتابة الرسائل التعريفية إلى المنظمات الحقوقية الدولية، وتشكيل وفود للتواصل الدولي مع المنظمات الدولية ونحوه ، وبطبيعة الحال ليس من ذلك إعلان العنف، ومبادلة القتل بالقتل ، وجر البلاد إلى المشهد السوري.

 

وأضاف : إذا كنا نبكي اليوم على بضعة آلاف، فقد نبكي غدا على مئات الآلاف! وما كارثة سوريا عنا ببعيدة ! ، وقد يقود ذلك إلى التدخل الدولي لتمزيق الوطن، وتحويله إلى دويلات، وهناك من يتربصون بالوطن الدوائر، وينتظرون هذه اللحظة للانقضاض عليه .

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث