مصر: إقبال شديد على البنوك ومكاتب البريد

مصر: إقبال شديد على البنوك ومكاتب البريد

مصر: إقبال شديد على البنوك ومكاتب البريد

القاهرة- (خاص) من محمد عز الدين

فروع 39 بنكاً في مختلف محافظات مصر تشهد اقبالاً غير عادي وازدحاماً شديداً من المواطنين لتخليص معاملاتهم المالية. 

 

وقال متعاملون ان الإزدحام الأحد كان طبيعياً بعد تعطيل البنوك الخميس الماضي وإجازة نهاية الأسبوع لمدة يومان لكافة المصارف المصرية، أضافوا ان عودة البورصة الأحد زادت من الضغوط على موظفي البنوك للاسراع في إنجاز المعاملات المالية المطلوبة للمراجعين، وخاصة مع تقليص زمن عمل ساعات البنوك إلى 3 ساعات فقط. 

 

وأكد مسؤول مصرفي رفيع المستوى بالبنك المركزي المصري، أن البنك المركزي قرر استمرار جميع البنوك العاملة في السوق المحلية لعملها، الأحد، وأن العمل سيستمر الإثنين من الساعة الـ9 صباحًا حتى الـ12 ظهرًا، نظرًا للأحداث التي تمر بها البلاد. 

 

وترددت شائعات بين المتعاملين في صالات البنوك ومكاتب البريد الأحد عن سحب جماعي من جانب المنتمين لتنظيم الإخوان لأموالهم من البنوك خوفاً من مصادراتها على خلفية انتمائهم لتنظيم محظور مرتبط بأعمال عنف وإرهاب وتخريب متعمد.

 

وقال مصدر مسؤول فضل عدم ذكر اسمه، أن أنه لا توجد تعليمات لدى البنوك لتجميد أموال أعضاء تنظيم الإخوان، مشيراً إلى ان أي تجميد للأموال يجب ان يكون بموجب أمر قضائي، حال تورط أي منهم في أعمال الإرهاب أو التورط في أعمال غير شرعية ومشبوهة، أو دعم الأعمال الإرهابية التي يقوم بها مناصرو المخلوع محمد مرسي من الجماعات الدينية المتطرفة. 

 

وقال أحد المواطنين: “بدأ الاخوان الارهابيون الأحد سحب جميع ايداعاتهم ببنوك مصر خوفا من مصادرتها، لذا اقترح بجعل حد اقصى للسحب لحين مصادرة جميع ممتلكاتهم لصالح صندوق دعم مصر، لإعادة بناء ما دمره العدوان الإخواني على مقدرات الوطن”.

 

وزادت الضغوط على البنوك بعدما قررت إدارة البورصة إعادة فتح التداولات الأحد بعد أن أغلقت أبوابها أمام سماسرة الأوراق المالية منذ الخميس الماضي في إجراء استثنائي ليستمر الغلق لجلسة واحدة، خاصة أن الجمعة والسبت إجازة رسمية، بهدف احتواء الموقف وتهدئة المستثمريين بالبورصة.

 

يأتى ذلك في الوقت الذي أكد فيه مصدر مسئول بالبنك المركزي، التنسيق الدائم مع الجهات الأمنية وقيادات البنوك لمتابعة أي مستجدات من شأنها تحويل مسار العمل.

 

وكان البنك المركزى قد قرر الأربعاء، وقف البنوك عن العمل يوم الخميس الماضي نظراً لارتفاع حدة العنف من قِبل مؤيدي الرئيس المخلوع مرسي. 

 

وقال المصدر إن مواعيد بدء العمل وانتهائه فى البنوك ستكون كالمعتاد، وستتم متابعة الموقف تحسباً لأي تغيرات للأوضاع تبعاً للحالة الأمنية، مشيراً إلى أن البنك المركزي منح إدارات البنوك وفروعها صلاحيات الإغلاق وفقاً لتقدير مستوى العنف في أي منطقة.

 

وأوضح الدكتور محمد عمران رئيس البورصة، ان التداولات ستتم لمدة 3 ساعات من الساعة 9 صباحاً إلى الساعة 12 ظهراً خلال الأيام المقبلة، نظراً للظروف السياسية والأمنية الفترة الحالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث