اتفاق أمريكي روسي على جولة محادثات جديدة بشأن سوريا

اتفاق أمريكي روسي على جولة محادثات جديدة بشأن سوريا

اتفاق أمريكي روسي على جولة محادثات جديدة بشأن سوريا

موسكو – قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الأجواء في المحادثات التي جرت في واشنطن الجمعة (9 اغسطس) بين مسؤولين دبلوماسيين وعسكريين أمريكيين وروس كبار كانت إيجابية للغاية مضيفا أنه “يتعين علينا أن نجتمع في أقرب وقت ممكن” في جنيف لبحث الوضع في سوريا.

 

جاء اللقاء بين لافروف ووزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو ووزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل بعد أيام من تبادل الاتهامات بشأن قرار موسكو منح اللجوء السياسي للمتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي ادوارد سنودن، وأقر كل من لافروف وكيري بخلافاتهما الحادة بشأن سنودن وقضايا أخرى ستتناولها المحادثات، وقال لافروف للصحفيين “لا أتوقع ..أن تؤثر قضية سنودن على المسار العام لهذه المفاوضات”.

 

وقال كيري إن البلدين بحاجة لايجاد سبل للتغلب على الخلافات الحادة وإحراز تقدم بشأن الدفاع الصاروخي وافغانستان والخلافات النووية مع إيران وكوريا الشمالية والحرب الأهلية المستمرة في سوريا منذ عامين، وقال لافروف “اتفقنا على أننا بحاجة لتنفيذ المهمة المنصوص عليها في لوخ إيرن للتأكد من أن موقفنا وقواتنا الحكومية متحدة للقضاء على الارهاب في سوريا وإخراج الارهابيين من سوريا”.

 

وتوترت العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا في الشهور الأخيرة وقال الرئيس الأمريكي باراك اوباما الجمعة إن ذلك يرجع لأسباب من بينها غياب العلاقة الشخصية مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، وقضى قرار أوباما بإلغاء القمة على أي اشارة في أن تكون الدعوة “لإعادة ضبط” العلاقات مع موسكو التي سعت إليها الولايات المتحدة في السنوات القليلة الماضية ما زالت على قيد الحياة.

 

وثمة خلافات بين موسكو وواشنطن على قائمة طويلة من القضايا تتراوح بين الصراع في سوريا إلى حقوق الإنسان والحظر الذي تفرضه روسيا على “الدعاية” للمثليين جنسيا لكن هناك بعض المجالات الحيوية بالنسبة للأمن العالمي التي يستطيعان العمل فيها سويا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث