القوات الأمريكية تعفي 60 شخصاً من مناصبهم لاعتداءاتهم الجنسية

الجيش يأمل في إنهاء مراجعة 20 ألف شخص في الاعتداءات الجنسية بحلول أكتوبر، ووزير الدفاع يؤكد أن هذا الأسلوب لضمان جيش مسؤول.

القوات الأمريكية تعفي 60 شخصاً من مناصبهم لاعتداءاتهم الجنسية

واشنطن – قال مسؤولون أمريكيون إنّ 60 شخصاً فصلوا من العمل كمجندين بالجيش ومدربين ومستشارين للضحايا نتيجة عمليات فحص طلبتها القيادة بعد قفزة في عدد الاعتداءات الجنسية في القوات المسلحة الامريكية.

 

وقال الجيش إنّ 55 شخصاً أوقفوا عن العمل منذ بدء عمليات الفحص التي أمر بها تشاك هاجل وزير الدفاع الامريكي الشهر الماضي. 

 

وقال متحدث إنّ عمليات الفحص مازالت مستمرة وأنّ الجيش يأمل بالانتهاء من مراجعة20 ألف شخص بحلول أول تشرين الأول/أكتوبر.

 

وقالت القوات البحرية إنها راجعت أكثر من عشرة آلاف مجند ومدرب وأشخاص مسؤولين عن مساعدة ضحايا الاعتداءات الجنسية وأعفت خمسة أشخاص من مناصبهم.

 

وأمر هاجل الجيش بمضاعفة جهوده لضمان أن يفهم كل فرد في القوات المسلحة أنه مسؤول عن تعزيز مناخ لا يمكن التغاضي فيه عن الاعتداءات الجنسية. وأمرت القوات المسلحة بمراجعة الأشخاص الذين يتولون مناصب حساسة لضمان تمتعهم بالمؤهلات المناسبة لمناصبهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث