بيرنز يزور مصر

بيرنز يزور مصر

بيرنز يزور مصر

 

 واشنطن ـ قالت وزارة الخارجية الأمريكية الأحد أن نائب وزير الخارجية وليام بيرنز سيزور مصر هذا الأسبوع لمقابلة بعض أعضاء الحكومة الانتقالية والتشديد على ضرورة وضع حد للعنف والمضي قدما نحو إقامة حكومة منتخبة ديمقراطيا.

 

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن بيرنز وصل القاهرة بالفعل.

 

وقالت الوزارة في بيان إن بيرنز سيلتقي أيضا بالمسؤولين التنفيذيين لبعض الشركات وبعض أعضاء المجتمع المدني. ولم يوضح البيان ما إذا كان بيرنز سيلتقي بقادة الجيش الذي عزل الرئيس السابق محمد مرسي أو بقادة الإخوان المسلمين.

 

وقالت الوزارة في بيان مقتضب “في كل هذه الاجتماعات سيؤكد دعم الولايات المتحدة للشعب المصري ووقف كل أشكال العنف وتنفيذ عملية انتقالية تفضي الى حكومة مدنية لاإقصائية منتخبة بطريقة ديمقراطية.”

 

وبيرنز هو ثاني أكبر دبلوماسي أمريكي ويتحدث العربية وسبق أن ألف كتابا عن مساعدات الولايات المتحدة الاقتصادية لمصر وسياستها بشأنها وله خبرة واسعة في العالم العربي. وسيزور مصر من الأحد الى الثلاثاء.

 

وتجنبت إدارة باراك أوباما بحرص انتقاد خلع محمد مرسي أو المطالبة باعادته الى السلطة في إطار سعيها للتأكيد على أنها لا تنحاز الى أي طرف في الأزمة السياسية في مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث