اتصالات الإماراتية تتأهب لشراء وارد الباكستانية

اتصالات الإماراتية تتأهب لشراء وارد الباكستانية

اتصالات الإماراتية تتأهب لشراء وارد الباكستانية

دبي – قال مصدران مطلعان إن مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) كبرى شركات الاتصالات في الخليج عينت مجموعة جولدمان ساكس مستشاراً في مسعاها لشراء شركة وارد تليكوم الباكستانية لخدمات الهاتف المحمول.

 

وذكرت رويترز مؤخراً أن وارد – أصغر شركة اتصالات في باكستان – طرحت للبيع في صفقة قد تصل قيمتها إلى مليار دولار. ومن بين الشركات التي اعتبرت من المشترين المحتملين اتصالات الإماراتية وتشاينا موبايل الصينية اللتان لهما أنشطة في باكستان.

 

وتمتلك اتصالات الإماراتية عمليات قائمة في باكستان عبر حصتها في شركة الاتصالات الباكستانية. وتخوض اتصالات محادثات حصرية مع فيفندي لشراء حصتها في شركة اتصالات المغرب.

 

وقال مصدر مصرفي طلب عدم نشر اسمه نظراً لعدم الكشف عن عملية البيع حتى الآن إن الاستحواذ على وارد المملوكة لمجموعة أبوظبي من شأنه أن يمنح الشركة فرصة لتعزيز عملياتها في البلاد.

 

وقال دانيال ريتز مسؤول الاستراتيجيات في اتصالات إن المجموعة الإماراتية ستبحث عن فرص لتعزيز محفظتها الاستثمارية الحالية دون تحديد ما إذا كانت الشركة ستقدم عرضا لشراء وارد.

 

وأطلقت وارد خدماتها للمحمول في باكستان في مايو 2005 وبلغ عدد عملائها 12.54 مليون عميل بحلول نهاية مارس الماضي منخفضاً من 17.39 مليون عميل في عام 2010-2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث