اتحاد حقوق الإنسان بمصر يطالب بطرد السفير التركي

محمد عبدالمنعم يصرح أن أردوغان تخطى حدود الجوار، ويطالب بمقاطعة جمركية للمنتجات التركية، وقطع العلاقات الدبلوماسية حتى يعتذر أردوغان.

اتحاد حقوق الإنسان بمصر يطالب بطرد السفير التركي

القاهرة – (خاص) من أحمد المصري

 

صرّح محمد عبد النعيم، رئيس الاتحاد الوطني لمنظمات حقوق الإنسان، بأنّ رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، قد تجاوز كل التقاليد الدبلوماسية في الشأن المصري، وتعدّى حدود الجوار بإعلانه مقاطعه الموانئ المصرية تضامناً مع الرئيس المعزول بقرار الشعب المصري، مستهدفاً عمل ضغط اقتصادي في الحركة التجارية بين البلدين.

 

وطالب عبد النعيم، الرئيس عدلي منصور، بطرد السفير التركي من مصر وقطع العلاقات الدبلوماسية، إلى أن يتقدم أردوغان باعتذار رسمي يوجهه للشعب المصري عن تصريحاته غير المسؤولة، بالإضافة إلى مقاطعة جمركية للمنتجات التركية التي يتم استيرادها لفرض حظر رسمي على الدول التى تنتهك الحقوق والحريات.

 

كما طالب عبد النعيم منظمات حقوق الإنسان بتركيا الانحياز للشعب المصري والإعلان عن موقف جاد تجاه المواقف الحكومية المتكررة المناهضة لحماية الحقوق والحريات الإنسانية والشعبية فى تقرير مصيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث