ربع مليون فلسطيني يؤدون صلاة الجمعة بالأقصى

ربع مليون فلسطيني يؤدون صلاة الجمعة بالأقصى

ربع مليون فلسطيني يؤدون صلاة الجمعة بالأقصى

القدس – أدى أكثر من ربع مليون فلسطيني من القدس ومدن الضفة الغربية والداخل الفلسطيني، صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان في المسجد الاقصى المبارك، حسب مصادر محلية.

 

وقال مصلون في حديث هاتفي لـ”إرم” أن باحات المسجد الاقصى ومصلياته امتلأت بالمصلين، الذين توافدوا من كل المدن منذ ساعات الفجر، لأداء صلاة الجمعة، وأن فرقا كشفية تولت مسؤولية تنظيم المصلين وتوجيههم إلى أماكن الصلاة.

 

وكانت “مؤسسة الاقصى للوقف والتراث” قالت في بيان لها حصلت “إرم” على نسخة منه، أن أعداداً كبيرة من الفلسطينيين زحفت منذ ساعات الصباح الباكر إالى المسجد الاقصى المبارك. وتوقعت المؤسسة في بيانها أن يفوق عدد المصلين اليوم في المسجد الاقصى أكثر من 300 ألف مصل.

 

وشهدت مدينة القدس عقب انتهاء الصلاة وخروج المصلين اختناقات وازدحامات في شوارعها وطرقاتها الرئيسية والفرعية، في حين شهدت أسواق البلدة القديمة التاريخية حركة تجارية نشطة.                                                                                                                                                                                            

 

يذكر أن سلطات الاحتلال فرضت قيوداً على دخول سكان الضفة الغربية، لمدينة القدس والصلاة في الاقصى، ومنعت الرجال ممن تقل أعمارهم عن 40 عاماً من دخول القدس، في الوقت الذي فرضت فيه إجراءات مشددة في المدينة تضمنت إغلاق محيط البلدة القديمة بدءاً من منطقة المُصرارة قُبالة باب العامود وحتى حي وادي حلوة وباب المغاربة، ومن جهة أحياء وادي الجوز وراس العامود والشيخ جراح والصوانة، فضلاً عن نشر آلاف العناصر من شرطة وحرس حدود الاحتلال في المدينة وبلدتها القديمة ونصب المتاريس والحواجز العسكرية والشرطية على بوابات القدس القديمة وفي الشوارع والطرقات الرئيسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث