إفطار رمضان يحدث إنقسام في مصر

إفطار رمضان يحدث إنقسام في مصر

إفطار رمضان يحدث إنقسام في مصر

القاهرة- (خاص) من عمرو علي

لليوم الخامس من أيام رمضان يواصل المعتصمون فى أربع ميادين مختلفة بالقاهرة إفطارهم على التوالي، حيث يتجمع معتصمو ميدان التحرير على إفطار جماعي يوميا أمام ساحة مجمع التحرير الحكومي، في ظل قيام عدد من أفراد اللجان الشعبية المنتشرة بشوارع الميدان بحماية المعتصمين أثناء تناولهم المعتصمين الإفطار. 

 

وفي إطار نفس المشهد، يواصل المعتصمون أمام قصر الاتحادية إفطارهم الجماعى أمام أبواب القصر، للتأكيد على مواصلة مطالب الثورة، حيث يفترشون الأرض داخل الخيام وخارجها بموائد الإفطار، فيما ارتفعت عدد الخيام بمحيط القصر لتصل إلى 11 خيمة للمعتصمين من مختلف القوى السياسية المناهضة لحكم الإخوان.

 

فيما وضعت قوات الجيش والشرطة نقطة تفتيش بتقاطع شارع الخليفة المأمون مع شارع الميرغني و استمرت قوات الأمن من القوات المسلحة والداخلية المسؤولة عن تأمين محيط قصر الاتحادية في غلق الشوارع المؤدية إلى القصر بالمدرعات والدبابات والمجنزرات.

 

وعلى الجانب الآخر من مشهد الإفطار الجماعي، يواصل العشرات من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين اعتصامهم في ميداني رابعة العدوية وميدان النهضة أمام جامعة القاهرة، وذلك للمطالبة بعودة الرئيس المعزول إلى الحكم.

 

ويبدو ملاحظا أيضا أن يفترش العشرات في الميدانين الأرض بموائد مختلفة للإفطار هناك، وسط إغلاق قوات الجيش للطرق المؤدية إلى ميدان النهضة وتأمينها، بالإضافة إلى تأمين محيط رابعة العدوية.

 

 

جبهة الإنقاذ تدعو لإفطار جماعي 

فيما دعت جبهة الإنقاذ الشعب المصري للاحتشاد في ميداني الاتحادية والتحرير يومي الاثنين والجمعة المقبلين، للمشاركة في فعاليات الإفطار الجماعي والمطالبة بتحقيق أهداف الثورة. 

 

وأكد حمدين صباحي، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، أن الجمعة المقبلة ستحمل شعار جمعة النصر والعبور، وسيتم خلالها الاحتفال بيوم العاشر من رمضان وذكرى حرب أكتوبر المجيد والتأكيد على المطالب الشعبية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث