المركزي المصري يطالب بالتحفظ على أموال قيادات الإخوان

المركزي المصري يطالب بالتحفظ على أموال قيادات الإخوان

المركزي المصري يطالب بالتحفظ على أموال قيادات الإخوان

القاهرة – (خاص) من محمد عز الدين

أكد هشام رامز محافظ البنك المركزي المصري، أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتنفيذ قرارات النائب العام بالتحفظ على أموال عدد من الشخصيات بمجرد وصول القرار إلى المركزي.

 

وأضاف رامز أنه حتى نهاية عمل أمس الأحد لم يصل للبنك المركزى القرارات المذكورة؛ ومن المرتقب أن يصل صباح الاثنين، وسيتم مخاطبة البنوك العاملة في السوق المحلية وعددها 40 بنكاً بالتحفظ على أموال الشخصيات التى وردت أسمائها بالقرار.

 

وكان النائب العام قد قرر اليوم على أموال محمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين ، وخيرت الشاطر نائب المرشد، ومهدي عاكف المرشد السابق، وقيادات الإخوان محمد سعد الكتاتني، ورشاد البيومي وعصام العريان ومحمد البلتاجي، ونائب رئيس حزب الوسط عصام سلطان، إضافة إلى صفوت حجازي وعاصم عبد الماجد وحازم صلاح أبو إسماعيل وطارق الزمر ومحمد العمدة وآخرين.

 

وقال النائب العام فى بيانه أن القرار جاء في ضوء التحقيقات التي تجريها النيابة في أحداث ميدان النهضة بالجيزة، وأحداث محيط مكتب الإرشاد بالمقطم والأحداث الجارية أمام دار الحرس الجمهوري وقصر الاتحادية.

 

وقرر النائب العام مخاطبة كل من وزير الداخلية، ورئيس المخابرات العامة ومدير المخابرات الحربية والأمن الوطني لإجراء التحريات حول تلك الوقائع لتحديد مرتكبيها والمحرضين عليها، على أن توافي تلك الجهات النيابة بما تتوصل إليه نتائج تحرياتها.

 

وكان البنك المركزي أكد سابقاً أنه لن يسمح بتحويل أموال للخارج بالمخالفة للضوابط والقوانين المنظمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث