اللحية: ظاهرة في ماراثون دراما رمضان

اللحية: ظاهرة في ماراثون دراما رمضان

اللحية: ظاهرة في ماراثون دراما رمضان

إرم ـ (خاص) من أحمد السماحي

كل عام تجد موضة أو ظاهرة في معظم الأعمال، مثل ظاهرة مسلسلات “الطرابيش” التي تتحدث عن أزمنة ماضية، أو تجد ظاهرة المخدرات، أو العنف، وهذا العام ومن خلال الحلقات الأولى للمسلسلات الرمضانية التي بدأ عرضها، يمكننا ملاحظة إطلاق عدد من النجوم للحيتهم لتكون ” اللحية” هي الظاهرة أو موضة الدراما الرمضانية هذا الموسم، ولم يكتف صناع الأعمال “باللحية” فقط ولكنهم قاموا بإقحام الحوار الديني في معظم هذه المسلسلات.

 

وقد يكون الغرض من هذا مغازلة التيار الديني أو جماعة الإخوان المسلمين التي كانت تحكم مصر، والتي سقطت مع تظاهرات 30 حزيران / يونيو، وعزل الرئيس محمد مرسي.

 

أول النجوم الذين يظهرون بلحية فى الماراثون الرمضاني الحالي النجم الكبير نور الشريف الذى يظهر باللحية فى مسلسل “خلف الله” حيث قام بإطالة شعره ولحيته ليجسد شخصية الشيخ ” خلف الله” وهو رجل صعيدي يتمتع بجميع صفات الصعايدة وجذورها، تعرضت أسرته للموت حرقاً، مما تسبب فى زهده للدنيا و”تدروش” وزهد في كل متع الحياة، وسكن المساجد، المسلسل تأليف زكريا السيلي، و إخراج حسني صالح.

 

أما تيم حسن، فقد قرر التخلي عن وسامته التي اشتهر بها في “الملك فاروق” و”عابد كرمان”، وها هو يطلق لحيته وشاربيه ويقص شعره كي يتلاءم “اللوك” جديد مع شخصية شاهين التي يجسدها في مسلسل “الصقر شاهين”، حيث يقدم شخصية صياد بسيط يظل يكافح ويناضل ويحاول مواجهة الكبار إلا أن هناك من يحاول قتله بكل الطرق والتخلص منه.

ويؤدي الفنان هاني سلامه دور داعية شاب يدعى “يوسف” فى مسلسل “الداعية” تأليف مدحت العدل، إخراج محمد جمال العدل، وبالتالي فاللحية هنا في مكانها الصحيح لأن كثير من الدعاة الجدد أو دعاة الفضائيات يقومون بعمل نفس “اللوك” الذي يظهر به هاني سلامه حالياً.

 

كما أطلق الفنان أحمد فهمي لحيته من أجل تصوير دوره في نفس المسلسل حيث يجسد دور “الشيخ حسن” صديق هاني سلامة أو “يوسف” منذ الطفولة، وبعد تحول “يوسف” إلى شخصية داعية شهير،  يشعر حسن بالغيرة تجاهه مما يوتر العلاقة بينهما.

 

ويجسد يوسف الشريف فى مسلسل “اسم مؤقت” شخصية “يوسف رمزي” الذي يتعرض منذ الحلقة الأولى لحادث يجعله يفقد الذاكرة، وطوال الأحداث يحاول التعرف على نفسه، لكن يظهر في حياته أشخاص يطاردونه، ويحاولون قتله، ومن خلال “الفلاش باك” يتذكر مشاهد من ماضيه، فيجد نفسه مرة قاتلاً، ومرة رجل أعمال وأخرى “جدع” وطيبا.

 

يوسف وجد أن “اللوك” الذي يظهر به في أحداث المسلسل مناسب لروح الشخصية وتاريخها والأحداث التي تعيشها، وكان يسعى للتنوع من خلال تغيير الشكل الخارجي، وتطويل اللحية والشعر، وهذه كانت فكرة زوجته، “اسم مؤقت” تأليف محمد سليمان وإخراج أحمد جلال بطولة شيري عادل، زكى فطين عبد الوهاب.

 

ورغم أن مسلسل “العقرب” تأليف حسام موسى، وإخراج نادر جلال، بعيد تماماً عن الأجواء الروحية إلا أن بطله الفنان الأردني منذر رياحنة أصر على ظهور جابر أو الشخصية التى يؤديها “بلوك” شاب طويل اللحية، لأنه يتعرض للعديد من المواقف الصعبة وبالتالي لا يجد وقتاً لحلق ذقنه.

 

ويظهر الفنان عمرو يوسف فى مسلسل ” نيران صديقه” قصة وسيناريو محمد أمين راضي، وإخراج خالد مرعي، بلحية شيك تتناسب مع دوره حيث تدور الأحداث فى إطار اجتماعي بوليسي على مدى حوالي 20 عاماً، وتتناول حياة 6 شبان وشابات، تجمعهم الصداقة وتفرقهم المصالح، وتتقاطع خطوط حياتهم في إتجاهات مختلفة محورية، حيث يمثّل كل منهم نموذجاً إنسانياً مختلفاً في نشأته وتطوره وتفاعله مع المجتمع.

 

ولأن مسلسل “خيبر” تستعرض أحداثه هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم ليثرب حتى منتصف السنة الثامنة من الهجرة، والمؤامرات التي قادها أحبار اليهود المتشددون ضد الدعوة الإسلامية، وكيف نقضوا عهودهم وحاولوا اغتيال الرسول صلى الله عليه وسلم، وممارستهم الفتنة والوقيعة بين الأوس والخزرج، وصولاً إلى معركة ” خيبر” الشهيرة، وبالتالي يبدو منطقياً أن نرى كثيراً من النجوم مثل أيمن زيدان، وسامح الصريطي، وعبدالحكيم قطيفان وأحمد ماهر، وغيرهم وهم بلحية كثيفة.

 

كما يظهر النجم الكوميدي محمد هنيدي فى فوازير “مسلسيكو” بأكثر من “لوك” به لحية، سواء فى تجسيده لشخصية السلطان سليم فى حريم السلطان، أو غيرها من الشخصيات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث