إئتلاف المعارضة السورية ينتخب الجربا رئيسا

إئتلاف المعارضة السورية ينتخب الجربا رئيسا

إئتلاف المعارضة السورية ينتخب الجربا رئيسا

 

اسطنبول ـ قال أعضاء في الإئتلاف الوطني السوري المعارض انه تم انتخاب أحمد الجربا رئيسا جديدا للائتلاف.

 

وأحمد الجربا هو زعيم قبلي من محافظة الحسكة في شرق سوريا وله علاقات قوية بالسعودية. وفاز الجربا على مصطفى الصباغ وهو رجل أعمال ينظر إليه باعتباره مدعوما من قطر.

 

وكانت الجولة الأولية للإنتخابات أسفرت عن اختيار مرشحين رئيسيين لهذا المنصب، لينحصر التنافس على منصب الرئيس بين أحمد عاصي الجربا الشخصية العشائرية، ورجل الأعمال مصطفى الصباغ، بينما يتنافس على منصبي نائبي الرئيس كل من محمد فاروق طيفور وسالم المسلط وواصل الشمالي.

 

ويسعى للفوز بمنصب الأمين العام للائتلاف كل من أنس العبدة وبدر جاموس، فيما فازت سهير الأتاسي بالفعل بمنصب نائبة رئيس الائتلاف.

 

وجاء انتخاب أحمد عاصي الجربا كرئيس للائتلاف السوري المعارض بعد نقاشات حادة، بينما يواصل الجيش السوري عملياته العسكرية في مناطق سورية عدة.

 

وقال أديب الشيشكلي، وهو مسؤول كبير في الائتلاف الوطني السوري، بعد إجراء التصويت خلال اجتماع للمعارضة في اسطنبول إن التغيير كان ضروريا.

 

وأضاف أن القيادة السابقة للائتلاف الوطني فشلت في أن تقدم للشعب السوري أي شيء جوهري وكانت مشغولة بالسياسة الداخلية. وقال إن الجربا مستعد للتعاون مع الجميع.

 

ورأت جماعة الإخوان المسلمين الفصيل المنظم الوحيد في المعارضة السورية منظمتها الأم في مصر يطاح بها من السلطة في القاهرة مع الرئيس محمد مرسي.

 

لكن ممثل الجماعة فاروق طيفور انتخب كأحد نائبين لرئيس الائتلاف في علامة على أن الجماعة لا تزال تتمتع بنفوذ في المعارضة السورية.

 

وقال نشطاء السبت  إن مقاتلين من المعارضة السورية اشتبكوا مع جماعة معارضة على صلة بتنظيم القاعدة بشمال البلاد في معركة دامية تعكس تصاعد التوتر بين السكان المحليين والفصائل الإسلامية المتشددة.

 

ووردت انباء عن اندلاع قتال بين مقاتلي المعارضة والقوات الحكومية في حمص وحول دمشق في الحرب التي حصدت أرواح اكثر من 100 ألف شخص حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث