الإستخبارات الإسرائيلية لم تتفاجأ مما حصل في مصر

الإستخبارات الإسرائيلية لم تتفاجأ مما حصل في مصر

الإستخبارات الإسرائيلية لم تتفاجأ مما حصل في مصر

لقدس- (خاص) من محمود الفروخ 

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” الاسرائيلية اليوم السبت، أن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، لم تتفاجأ من الانقلاب العسكري الذي قام به الجيش المصري، والذي أدى إلى عزل الرئيس محمد مرسي.

 

ونقلت الصحيفة عن تصريحات لرئيس الاستخبارات العسكرية أمان أفيف كوخافي، قوله أن “مصر ستواجه هزة جديدة”. ولفتت الصحيفة إلى تصريح لكوخافي في الرابع عشر من آذار/مارس الماضي، في مؤتمر “هرتسليا”، جاء فيها “أن حقيقة انتقال الإخوان المسلمين في مصر إلى دفة القيادة يلقي عليهم مسؤوليات كثيرة، وإن هذه المسؤوليات ستترجم إلى هزة ثانية “.

 

وأضاف أن “هذه الهزة سوف تؤثر على الشرق الأوسط كله وقد تصل إلى تونس أيضاً”، متابعاً بالقول إن “الثورة الثانية ستعبر عن الإحباط المتفاقم للشعب المصري من سلطة مرسي، هذه الهزة بدأت بسبب وضع المواطن المصري، فهو لا يشعر بتحسن، ولم يرتفع المستوى الاقتصادي في السنوات الأخيرة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث