الرئاسة المصرية تنفي إجراء تعديل وزاري

الرئاسة المصرية تنفي إجراء تعديل وزاري

الرئاسة المصرية تنفي إجراء تعديل وزاري

القاهرة – (خاص) من محمد حبوشة

 

نفى مصدر رئاسي نية الرئيس محمد مرسي إجراء تعديل وزاري لحكومة هشام قنديل بتكليف كمال الجنزوري تشيكيل حكومة ائتلاف وطني.

 

وفند المصدر ما قيل عن أن اجتماع مرسي بقنديل مخصص للتعديل الوزاري؛ وقال إنه اقتصر على بحث بعض الترتيبات والأمور المتعلقة بشهر رمضان.

 

ويأتي هذا النفي بعد تصريحات للفريق أول عبد الفتاح السيسي حدد من خلالها مهلة لاتزيد عن أسبوع لحل المواقف المحتقنة داخل الشارع المصري ووجود نية لدى الرئاسة المصرية لإجراء تعديل وزاري.

 

وعلى صعيد آخر، قال مصدر عسكري إن الرئيس محمد مرسي، التقى الفريق أول عبد الفتاح السيسي، القائد العام للقوات المسلحة، وبحثا حالة الاستعدادات الأمنية قبل مظاهرات 30 يونيو “دون ذكر تفاصيل”.

 

وكان السيسي قد أعلن ظهر الأحد، أن القوات المسلحة ستتدخل لمنع الاقتتال الداخلي، في استباق لما يمكن أن يحدث يوم 30 يوليو القادم، وأنها لن تصمت أمام “تخويف وترويع المصريين”، داعياً القوى السياسية للتفاهم والتوافق لحماية مصر وشعبها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث