بي.بي تتطلع لخفض انتاج حقل الرميلة العراقي

بي.بي تتطلع لخفض انتاج حقل الرميلة العراقي

بي.بي تتطلع لخفض انتاج حقل الرميلة العراقي

قال بوب دادلي الرئيس التنفيذي لشركة بي.بي العملاقة للنفط إن الشركة تبحث خفض المستوى المستهدف لذروة انتاج حقل الرميلة أكبر حقول العراق من حيث حجم الاحتياطيات والذي تضع عليه البلاد آمالها في زيادة انتاجها من الخام.

 

وقال دادلي في مدينة سان بطرسبرج الروسية على هامش الاجتماع السنوي لروسنفت “طلبت منا الحكومة ذلك”.

 

ومن المتوقع أن يحصل دادلي على عضوية مجلس إدارة روسنفت بعد أن اشترت بي.بي حصة 20 بالمئة من الشركة الروسية الحكومية المنتجة للنفط.

 

وأضاف أن من بين الاحتمالات المطروحة لذروة انتاج حقل الرميلة انتاج ما بين 1.7 و2.4 مليون برميل يومياً بينما لا يزال هناك “حديث” عن المستوى المستهدف حالياً البالغ 2.85 مليون برميل لكن ذروات الانتاج ستختلف مع الوقت باختلاف الظروف.

 

ويهدف العراق لانتاج 3.4 مليون برميل يومياً بنهاية هذا العام ارتفاعاً من نحو 3.1 مليون حالياً. وقال دادلي “أعتقد أنه أمر ممكن تنفيذه” وأضاف أن رفع الانتاج العام المقبل سيتوقف على أعمال تطوير البنية التحتية.

 

ويسعى العراق لانتاح 4.5 مليون برميل بنهاية 2014.

 

وقال مسؤول بحقل الرميلة الشهر الماضي إن الحقل سينتج 1.45 مليون برميل يومياً بنهاية العام من نحو 1.4 مليون برميل يومياً حالياً.

 

وتجري بي.بي محادثات بشأن خفض الإنتاج في الرميلة منذ العام الماضي. وفي ديسمبر قالت وزارة النفط ومصادر في الصناعة إن بي.بي اقتربت من التوصل إلى إتفاق بخفض الإنتاج المستهدف للحقل إلى ما بين 1.8 و2.2 مليون برميل يومياً.

 

وتقدر احتياطيات حقل الرميلة الذي تديره بي.بي مع سي.إن.بي.سي الصينية بنحو 17 مليار برميل ويشكل إنتاجه أكبر مساهمة في إجمالي إنتاج العراق من النفط.

 

وزادت بي.بي إنفاقها على تطوير حقل الرميلة إلى 2.85 مليار دولار هذا العام في إطار برنامج لتكثيف الحفر بعدما أنفقت 1.9 مليار دولار العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث