استطلاع يظهر زيادة التأييد للمعارضة التركية

استطلاع يظهر زيادة التأييد للمعارضة التركية

استطلاع يظهر زيادة التأييد للمعارضة التركية

إسطنبول ـ أظهر استطلاع للرأي نشر اليوم الاثنين أن التأييد لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ظل مستقرا رغم احتجاجات مناهضة لحكومته منذ أسابيع لكن شعبية أحزاب المعارضة زادت.

وعندما سئل المشاركون في المسح الذي أجراه مركز مترو لاستطلاعات الرأي عن الحزب الذي سيصوتون لصالحه إذا أجريت الانتخابات الآن قال 35.3 في المئة من المشاركين انهم سيختارون حزب العدالة والتنمية بانخفاض نقطة مئوية واحدة عن النسبة التي حصل عليها في استطلاع سابق أجري في ابريل/ نيسان.

وارتفعت شعبية حزب الشعب الجمهوري وهو حزب المعارضة العلماني الرئيسي الى 22.7 في المئة من 15.3 في المئة في ابريل/ نيسان.

كما شهدت أحزاب معارضة أصغر زيادة في التأييد لأن ناخبين لم يحسموا أمرهم في السابق تحولوا الى تأييدها.

وشارك 2818 شخصا في الاستطلاع الذي أجري في الفترة بين الثالث والثاني عشر من يونيو/ حزيران على خلفية أسوأ اضطرابات مناهضة للحكومة تشهدها تركيا منذ عدة عقود.

وقال أوزير سينجر رئيس مركز مترو “مع بدء احتجاجات متنزه غازي زاد عدد الاصوات المؤيدة لكل أحزب المعارضة وتراجع عدد الناخبين الذين لم يحسموا امرهم الى 7.6 في المئة (من 20.4 في المئة في أبريل نيسان.).

وأضاف “الناخبون يقولون للحكومة .. كفى ما حدث .. وأصبح لهم ميل نحو أحزاب المعارضة رغم انهم مازالوا يعتقدون انها تعاني من أوجه قصور.”

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث