المركزي التركي يتدخل لدعم الليرة

وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية تلفت إلى أنّ استمرار الاضطرابات في تركيا قد يعرض الصتنيف الاستثماري السيادي الذي حققته تركيا للخطر.

المركزي التركي يتدخل لدعم الليرة

اسطنبول – باع البنك المركزي التركي 1.3 مليار دولار، لدعم الليرة مع استمرار فرار رأس المال الأجنبي وسط مخاوف بخصوص السياسة النقدية الأمريكية والشكوك السياسية في تركيا.

 

وهذا هو ثاني تدخل قوي للمركزي التركي في السوق هذا الأسبوع بعد أن باع 2.25 مليار دولار، ليصل إجمالي حجم المبيعات منذ بداية العام إلى 6.2 مليار دولار، وهبطت الليرة حوالي 9 % أمام الدولار منذ أيار/مايو.

 

وقالت وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية أنّ أي استمرار للاضطرابات لفترة طويلة في أعقاب أسبوعين من الاحتجاجات المناهضة لرئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الشهر الماضي، قد يسرّع تحركات السوق ويعرّض للخطر التصنيف الاستثماري السيادي الذي حققته تركيا في تشرين الثاني/نوفمبر.

 

ووفقاً لحسابات مصرفيين فإن إجمالي الاحتياطيات الصافية للبلاد يقل الآن عن 40 مليار دولار، وقدّر أحدهم أنّ تركيا يمكنها أن تتحمل إنفاق عشرة مليارات إلى 13 مليار دولار من احتياطياتها لحماية عملتها.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث