قراقع يحذر من تدهور أوضاع الأسرى الفلسطينيين

قراقع يحذر من تدهور أوضاع الأسرى الفلسطينيين

قراقع يحذر من تدهور أوضاع الأسرى الفلسطينيين

رام الله- قال وزير شؤون الأسرى و المحررين الفلسطينيين عيسى قراقع في مقابلة مع (إرم): “إن وضع الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية بات مترديا وحرج جداً بعد 50 يوماً من الإضراب المفتوح عن الطعام حيث أن جميع المضربين عن الطعام يرقدون في المستشفيات”.

 

وأضاف قراقع: “بعضهم نقل من مستشفى إلى أخر مثل الأسير مهند مرعي الذي اصيب بنزيف حاد وعبد الله البرغوثي في مستشفى العفولة وقد نزلت أوزانهم بشكل كبير، و أقل مضرب عن الطعام نقص ما يزيد عن 20 كيلو غرام وهم الأن مصابين بفقدان الوعي و يرفضون تناول المدعات الطبية و الغذائية ولا يتناولون غير الماء، ويعيشون في غرف عزل وفي ظروف نفسية صعبة ومنهم من هو مريض اساساً مثل الأسير محمد الريماوي الذي يعاني من مرض حمة البحر المتوسط وعنده التهابات في الرئية و المعاء و وضعه الصحي ازداد سوءاً”.

 

وأكمل قراقع حديثه لـ(إرم): “الحالة الصحية سيئة للغاية للأسرى الإدارين أيضاً فأيمن حمدان بدأ يتقيئ دم، وموسى حمدان سقط أرضاً و أصيب بجروح في رأسه، والأن بدئنا بأخذ اجراءات وخطوات جديدة و أجرينا اتصالات مع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة و قمنا بتوجيه رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة من اجل التدخل العاجل لأنقاذ حياة الأسرى ولوقف إسرائيل التي تشرع بإنتهاكتها دون حسيب او رقيب”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث