والدة ناشط سعودي معتقل تتساءل إن كان حياً أو ميتاً

والدة ناشط سعودي معتقل تتساءل إن كان حياً أو ميتاً

والدة ناشط سعودي معتقل تتساءل إن كان حياً أو ميتاً

 

إرم – (خاص) أحمد ديب

 

ناشدت والدة الناشط في مجال حقوق الإنسان محمد البجادي السلطات السعودية بالكشف عن مصير ابنها، المعتقل منذ سنة في سجون المملكة.

 

وقالت والدة البجادي في فيديو منزلي مسجل “أين ابني؟ نحن لا نعلم عنه شيء إن كان حياً أو ميتاً”.

 

وعلقت وزارة الداخلية على هذا النداء قائلة “تم إعطاء الأم رقم هاتف السجن الذي يقبع فيه إبنها، إلا أن البجادي رفض لقاء أسرته”. وأشار الناطق باسم الوزير العميد منصور التركي “لا يختفي السجناء في المملكة العربية السعودية”.

 

كما تحدثت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية أن السعودية كغيرها من الدول، عمدت إلى التصدي للثورات باستهداف الناشطين الذي انتقدوا النظام الملكي وتوجهاته.

 

وقالت “اعتقلت السلطات السعودية البجادي على خلفية مساندته لعائلات ناشطين سياسيين مسجونين من دون محاكمة”.

 

والدة محمد البجادي تناشد السلطات السعودية

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث