مصلحة الضرائب تحجز على النادي الإسماعيلي

الضرائب تحجز على الاسماعيلي بسبب 16 مليون جنيه مديونية

مصلحة الضرائب تحجز على النادي الإسماعيلي

إرم – (خاص)

تتمسك مصلحة الضرائب بتحصيل مديونيات “الدراويش” البالغ 16 مليون جنيه، ومنها مبلغ مليون جنية مطلوب سدادها على الفور، لرفع الحظر عن أرصدة النادي، وهو ما يصعب الأمر بسبب عدم وجود موارد لسداد هذه المبالغ الطائلة.

 

وهكذا فإن “المصائب” لا تأتي فرادى للنادي الاسماعيلى كما يقولون، فالظروف المالية الصعبة التي يعاني منها النادي فى الوقت الراهن كانت سببا رئيسياً في عدم تجديد التعاقد مع اللاعبن المميزين حتى الآن، وتأكد رحيل بعضهم عن الفريق الاول بنهاية الموسم الجاري، فضلاً عن عدم الوفاء بمستحقات الجهاز الفني السابق.

 

ووفقاً لتصريحات نائب النادي المهندس “خالد فرو” ، فإن خسائر النادي الإسماعيلي وصلت إلى 5 ملايين جنية بسبب أداء الفريق مبارياته خارج ملعبه هذا الموسم وخاصة مباريات البطولتين العربية والافريقية، ما بين تأجير الملاعب والانتقالات وتكاليف إقامة الضيوف لتعيش قلعة الدراويش بين مطرقة الضرائب وسندان الملاعب.

 

كل هذه المعطيات دفعت “نائب رئيس النادي” إلى التأكيد على أن الإسماعيلي لن يخوض مبارياته خلال الموسم المقبل خارج ملعبه مرة أخرى، والاكتفاء بما حدث هذا الموسم من خوض المباريات فى ملاعب “السلام والجونة والدفاع الجوي وبرج العرب والسويس”، بيما يلعب المنافسون على ملاعبهم.

 

وأضاف أن “النادي يقدر الظروف الاستثائية التى تشهدها البلاد، لكننا نطالب باللعب على استاد الاسماعيلية خلال الموسم القادم، خاصة وأن مديرية الشباب والرياضة أكدت تنفيذ الاشتراطات التى طلبتها النيابة العامة فى تأمين الملاعب على خلفية مذبحة استاد بورسعيد ، لكن ذلك لم يحدث حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث