واشنطن تبدي قلقها من مفاعل إيران الجديد

واشنطن تبدي قلقها من مفاعل إيران الجديد

واشنطن تبدي قلقها من مفاعل إيران الجديد

يقول دبلوماسيون غربيون وخبراء إن مفاعل “اراك” قد ينتج بلوتونيوم يمكن استخدامه في تصنيع قنابل نووية إذا جرت إعادة معالجة الوقود المستنفد وهو أمر تقول إيران إنها لا تعتزم القيام به.

وتقول طهران إن المفاعل سينتج نظائر مشعة للاستخدام الطبي والزراعي، وفقاً لوريترز.

 

وقال السفير الأمريكي جوزيف ماكمانوس لمجلس محافظي الوكالة: “نشعر بقلق بالغ لأن إيران تقول إن مفاعل أي أر-40 الذي يعمل بالماء الثقيل في “اراك” يمكن أن يتم تشغيله بحلول عام 2014 …إلا أنها ما زالت ترفض تقديم المعلومات المطلوبة عن تصميم المفاعل.”

وأشار إلى أن أحكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية تنص على ضرورة أن تبلغ أي دولة عضو الوكالة بأي منشأة نووية فور أن تقرر بناءها وأن تقدم تفاصيل التصميم.

وأضاف: “رفض ايران الوفاء بهذا الالتزام الاساسي هو بالضرورة يدعو للتساؤل عما إذا كانت ايران مستمرة مرة أخرى في أنشطة نووية مستترة.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث