الألمان يلومون ميركل على خسارة “يوروفجن”

ميركل سبب خسارة ألمانيا في "يوروفجن" المستشارة بعد عدم الفوز في مسابقة الأغنية الأوروبية معتقدين أن الدول تكرهها.

الألمان يلومون ميركل على خسارة “يوروفجن”

أبوظبي –(خاص)

ألقى الألمان بلائمة خسارتهم في مسابقة الأغنية الأوروبية “يوروفجن” لعام 2013 على المستشارة أنجيلا ميركل، التي يقولون إن الأوروبيين لا يحبونها.

وحمل المسؤولون عن مشاركة ألمانيا في المسابقة الفنية الأشهر في أوروبا، ميركل مسؤولية الخسارة، وقالوا إن موقفها المتشدد من أزمة الديون في الدول الأوروبية، أدى إلى فشل الفرقة الألمانية المتسابقة في الحصول على نقاط من البلدان التي يحق لها التصويت.

وفازت الدنماركية إيميلي دي فورست بلقب المسابقة التي يشاهدها نحو 125 مليون شخص في جميع أنحاء أوروبا، بعدما حصدت 281 نقطة، في حين حققت الفرقة الألمانية كاسكادا المركز الـ21 من أصل 26 بلداً، وحصلت على 18 نقطة فقط، من النمسا و إسرائيل و أسبانيا وألبانيا وسويسرا. وقال توماس شرايبر منسق شبكة تلفزيون “أي أر دي” الألماني “أنا لا أريد أن أقول أن الـ18 نقطة كانت لأنجيلا ميركل.. لكن من الواضح أن الوضع السياسي يؤخذ في الاعتبار.. علينا جميعا أن ندرك أن الناس لم يكونوا يقيموا كاسكادا فقط.. ولكن كل ألمانيا.”

وتحظى ميركل بشعبية في ألمانيا لموقفها الحازم خلال الأزمة في منطقة اليورو، لكنها مكروهة في أجزاء من أوروبا بسبب الإصرار على تدابير التقشف المؤلمة في بلدان مثل اليونان واسبانيا وايطاليا، كشرط لمنح حزم الإنقاذ.

ووفقا لتقرير نشرته صحيفة “إندبندنت ” البريطانية، فقد شاهد أكثر من 8 ملايين ألماني المسابقة، بحصة سوقية بلغت أكثر من 44 في المائة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث