السعودية ترفض عرضاً ايرانياً بشأن سوريا

السعودية ترفض عرضاً ايرانياً بشأن سوريا

السعودية ترفض عرضاً ايرانياً بشأن سوريا

الرياض (خاص) إرم

اكدت مصادر مطلعة أن وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي لم ينجح خلال اجتماعه مع نظيره السعودي الأمير سعود الفيصل في جدة مؤخرا في إقناع السعودية بعقد صفقة تفاهم مع بلاده بشأن سوريا.

وذكرت المصادر أن الأمير سعود الفيصل أكد للوزير الإيراني خلال الاجتماع الذي عقد مؤخراً “أن المملكة لايمكن أن تعقد صفقات أو اتفاقات باسم الشعب السوري أو على حسابه”.

وأكدت المصادر السعودية فشل اللقاء بين الطرفين. 

وانتهز وزير الخارجية الإيراني فرصة مشاركته في الاجتماع الوزاري لدول فريق الاتصال المعني بمالي والتابع لمنظمة التعاون الإسلامي ليلتقي بنظيره السعودي، وعلى مدى ساعتين جرى خلالها استعراض تطورات المنطقة.

وتحدث الفيصل عن مواقف إيران وتدخلاتها المثيرة للشؤون العربية خاصةً في سوريا والعراق والبحرين واليمن وحاول صالحي أن يبدي موقفاً ايجابياً لبلاده بأنها ستعمل على احتواء المشاكل في اليمن والبحرين ملمحاً إلى استعدادها لمساعدة السلطات السعودية في حل مشاكل الشيعة في المنطقة الشرقية والتعاون أمنياً معها في هذا المجال وتقديم معلومات حول عناصر من تنظيم القاعدة مطلوبين للسعودية لجأوا لإيران، وكل ذلك مقابل أن تتفاهم الرياض مع طهران بشأن حل الأزمة السورية بإجراء حوارات بين المعارضة والنظام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث