“الجيش السوري الإلكتروني” يخترق موقع “فايننشال تايمز”

"الجيش السوري الإلكتروني" مجموعة من قراصنة الإنترنت الموالين للرئيس السوري يخترقون موقع "فايننشال تايمز"

“الجيش السوري الإلكتروني” يخترق موقع “فايننشال تايمز”

إرم – (خاص) تقوى مساعدة

تعرض موقع جريدة “فايننشال تايمز” البريطانية إلى الاختراق على يد من سمّوا أنفسهم “الجيش السوري الإلكتروني”، وهم مجموعة من القراصنة الإلكترونيين المنحازين لصفّ الرئيس السوري بشار الأسد.

 

وبحسب ما أوردت جريدة “الهافنغتون بوست”، فإن المخترقين قاموا بإزالة العناوين الرئيسية لصفحات الموقع، و استبدلوها  بجملة “مُخترق من قِبل الجيش السوري الإلكتروني”، أما حساب التويتر فعرض بشكل متوالٍ تغريدةً تقول: “هل تريدون ان تعرفوا حقيقة “الثوار” السوريين؟” مُتبعين السؤال بوصلة فيديو.

 

وكانت المجموعة قد استهدفت سابقاً حساب خدمة أحوال الطقس التابعة لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، و حسابات تابعة لهيومان رايتس ووتش، ووكالة الأنباء فرنسا 24.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث