أوباما يخفض الانفاق على حرب افغانستان بنسبة 10%

أوباما يخفض الانفاق على حرب افغانستان بنسبة 10%

أوباما يخفض الانفاق على حرب افغانستان بنسبة 10%
قلص الرئيس الأمريكي باراك اوباما حجم التمويل الذي طلبه للحرب في افغانستان والعمليات الخارجية الأخرى بنسبة عشرة في المئة مما يعكس خططه لإنهاء الوجود الأمريكي تدريجياً هناك.

وقال مساعد في البيت الأبيض إن اوباما طلب 79.4 مليار دولار لتمويل مايسمى بالعمليات الطارئة في الخارج في السنة المالية 2014 التي تبدأ في اول اكتوبر تشرين الأول بتراجع عن طلبه الأصلي الذي كان يبلغ 88.5 مليار دولار . وقدم اوباما هذا الطلب في رسالة للكونجرس.

وقال اوباما إنه يعتزم تقليص عدد القوات في افغانستان بعد عام 2014 ولكن لم يحدد حجم القوات التي سيتم سحبها.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي إن “الرئيس مازال يراجع الخيارات من فريقه للأمن القومي ولم يتخذ قرارا بشأن حجم الوجود الأمريكي المحتمل بعد 2014. “تخفيض الطلب يعكس دورنا الانتقالي في افغانستان”.

ووقال جون كيري وزير الخارجية الأمريكي يوم الثلاثاء من المقرر أن يعلن اوباما خلال الأسابيع القليلة المقبلة عدد القوات المقاتلة التي ستتركها الولايات المتحدة في افغانستان العام المقبل.

وحدد أوباما العام القادم لبدء سحب معظم القوات لكن القرار حساس نظرا لضرورة بقاء عدد كاف من الجنود لتدريب ودعم القوات الأفغانية وتنفيذ بعض العمليات.

وكانت القوات الأمريكية قد توجهت إلى أفغانستان بعد هجمات 11 سبتمبر أيلول في الولايات المتحدة للقضاء على تنظيم القاعدة وحركة طالبان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث