الكويت تحتفل بمرور 50 عاماً على انضمامها للأمم المتحدة

الكويت تحتفل بمرور 50 عاماً على انضمامها للأمم المتحدة

الكويت تحتفل بمرور 50 عاماً على انضمامها للأمم المتحدة

الكويت – كونا

قال الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي: “إن الكويت أدركت منذ البداية أن أي دولة مهما كانت قوتها ونفوذها وثرواتها لا تستطيع أن تعيش بمعزل عن محيطها الخارجي، وعليها أن تكون طرفاً فاعلاً في المجتمع الدولي تؤثر فيه وتتأثر به.” وأضاف أن بلاده أدركت أن الأمم المتحدة هي المظلة الشرعية الدولية الوحيدة التي يلتف المجتمع الدولي حولها لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في العالم، واستناداً إلى ذلك حرصت على دعم المنظمة، ومساعدتها في تحقيق أهدافها، فكانت دائماً في طليعة الدول المشاركة في جهود المنظمة الدولية لنجدة المحتاجين وإغاثة المنكوبين.

 

وأطلقت وكالة الأنباء الكويتية “كون ” بمناسبة هذه الذكرى إصداراً جديداً بعنوان “الكويت والأمم المتحدة” يوثق أبرز المحطات التاريخية في العلاقة بين الجانبين منذ انضمام الكويت إلى المنظمة عام 1963 حتى الآن، يتناول أهم الازمات التي واجهتها الكويت، وكان للأمم المتحدة دور الحسم عند النظر فيها.

وأكد الشيخ مبارك الدعيج الإبراهيم الصباح رئيس مجلس الإدارة مدير عام وكالة الأنباء الكويتية “كونا” في مقدمة الإصدار، أن دولة الكويت حرصت منذ استقلالها على تثبيت دعائم الدولة الحديثة داخلياً وخارجياً، فكان الانضمام إلى المنظمات الإقليمية والدولية الفاعلة هدفاً رئيسياً للكويت التي تؤمن بأن التعاون بين الأمم هو العماد الأساسي لبناء الحضارة.

وأشار إلى نجاح الكويت خلال سنوات قصيرة في تحقيق مكانة عالية في المجتمع الدولي من خلال دورها الفاعل في قضايا العالم، وسياستها الحكيمة، وعلاقاتها الطيبة، وسعيها الدؤوب لتحقيق السلام والاستقرار في العالم، وتعاونها الدائم مع الأمم المتحدة في مشاريعها كافة التي تخدم البشرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث