روزبرغ أول المنطلقين في إسبانيا.. يليه هاميلتون وفيتل

روزبرغ أول المنطلقين في إسبانيا.. يليه هاميلتون وفيتل

روزبرغ أول المنطلقين في إسبانيا.. يليه هاميلتون وفيتل

برشلونة – تمكن السائق الألماني نيكو روزبرغ من منح فريقه مرسيدس مركز أول المنطلقين لثالث مرة على التوالي السبت، عندما احتل المركز الأول في التجارب التأهيلية الرسمية لجائزة إسبانيا الكبرى لفورمولا 1 للسيارات.

كما أن هذه هي ثاني مرة على التوالي يفوز فيها روزبرغ بمركز أول المنطلقين وانضم إليه في الصف الأمامي زميله البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم 2008 الذي انطلق من المركز الأول في الصين في الشهر الماضي.

وتأهل الالماني سيباستيان فيتل سائق رد بول وبطل العالم ثلاث مرات في المركز الثالث تلاه الفنلندي كيمي رايكونن سائق لوتس وصاحب المركز الثاني في الترتيب الإجمالي خلف فيتل المتصدر.

وسينطلق الإسباني فرناندو الونسو سائق فيراري من المركز الخامس بعد أن تقدم بمركز واحد على زميله البرازيلي فيليبي ماسا. إلا أن ماسا سينطلق من المركز التاسع بعدما عوقب بالتأخير ثلاثة مراكز بسبب إعاقته سائقا منافسا خلال التجارب.

وقال روزبرغ الذي احتل المركز التاسع في سباق البحرين “أديت لفة رائعة قرب النهاية.. وهذا يمنح الفريق دفعة. السيطرة على الصف الأمامي شيء رائع لكن بالطبع يجب أن نشعر ببعض الحذر بسبب ما حدث في البحرين”.

وأضاف “ولذلك ينتابني شعور رائع لكن يجب أيضا الحذر”.

وآخر مرة سيطر فيها مرسيدس على الصف الأمامي كان في سباق الصين في الموسم الماضي وهو السباق الذي أحرز لقبه روزبرغ بينما فشل زميله السابق مايكل شوماخر في إنهاء السباق.

وهذه هي أول مرة ينجح فيها مرسيدس في الفوز بمركز أول المنطلقين ثلاث مرات متتالية منذ فعلها في 1955 عن طريق الأرجنتيني خوان مانويل فانجيو والبريطاني ستيرلينغ موس تحت اسم “سيلفر اروز”.

وتركت شركة مرسيدس فورمولا 1 كفريق – لكنها بقيت تمد بعض الفرق بالمحركات – منذ 1955 قبل أن تعود للمنافسة في 2010 بعد شراء الفريق الفائز باللقب براون جي.بي.

وتظهر الاحصاءات أن مرسيدس لديه فرصة كبيرة للفوز إذ أنه لم يتمكن سوى سائق واحد من إحراز اللقب في برشلونة في آخر 22 عاما دون أن ينطلق من الصف الأمامي وحدث ذلك في 1996 عن طريق شوماخر عندما انطلق آنذاك من المركز الثالث.

وكان هاميلتون – الذي حرم من الانطلاق من الصدارة في إسبانيا مع مكلارين في العام الماضي بسبب مشكلة تتعلق بالوقود – الأسرع في التجارب التأهيلية الأولى والثانية لكن روزبرغ احتل المركز الأول بزمن بلغ دقيقة واحدة و20.718 ثانية بينما سجل هاميلتون زمنا بلغ دقيقة واحدة و20.972 ثانية.

وقال هاميلتون صاحب المركز الثالث في الترتيب العام ببطولة العالم “لقد قام (روزبرغ) بعمل رائع لكن كما قال نيكو سنخوض السباق بحذر لأنه سيكون صعبا”.

وعانى مكلارين الفريق السابق لهاميلتون بعدما فشل جنسون باتون بطل العالم 2009 في الوصول للمرحلة الأخيرة من التصفيات لأول مرة هذا الموسم لينطبق بذلك من المركز الرابع عشر.

والشيء الإيجابي الوحيد لمكلارين الذي لم تصل التحديثات الجديدة في سيارته لمستوى التوقعات على الإطلاق أن السائق الآخر سيرجيو بيريز سينطلق من المركز التاسع.

وقال مارتن ويتمارش مدير مكلارين “بالنسبة لجنسون فإن النتيجة محبطة. لم نحلل بعد ما حدث لكن هناك بعض الدلائل على أن ضغط الاطارات كان مرتفعا أكثر من اللازم”.

وبالنسبة لفريق وليامز بطل العالم السابق والفائز بسباق العام الماضي عن طريق الفنزويلي باستور مالدونادو فكانت معاناته أكبر.

وبعد عام من فوزه بلقبه الوحيد في فورمولا 1 سينطلق مالدونادو من المركز السابع عشر متأخرا بمركز واحد عن زميله الفنلندي الشاب فالتيري بوتاس.

وعوقب المكسيكي الصاعد استيبان جوتيريز سائق ساوبر بالتأخير ثلاثة مراكز عند انطلاق السباق بسبب إعاقته كيمي رايكونن سائق لوتس خلال التجارب وسينطلق بناء على ذلك من المركز 19 بعد ان تأهل للانطلاق من المركز 16.

والعقوبة هي الثانية من نوعها لغوتيريز في خمسة سباقات بعد أن عوقب بالتأخير خمسة مراكز في سباق جائزة البحرين الكبرى في الشهر الماضي إثر اصطدامه من الخلف بسيارة الألماني ادريان سوتيل سائق فورس انديا في سباق الصين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث